Top

موقع الجمال

شارك

الصحة الجنسية

القلق والكآبة يسببان القذف المبكر

تاريخ النشر:12-06-2017 / 12:00 PM

القلق والكآبة يسببان القذف المبكر
يعتبر القذف المبكر للسائل المنوي قذفاً لا يمكن السيطرة عليه إما قبل الاتصال الجنسي أَو بعده بفترة قصيرة، ويحدث تقريباً مع كل رجل في مرحلة ما من حياته. ومن سلبياته أن لا يمهد لفترة تحفيز جنسية طويلة ويحدث قَبل أن يريد الشخص ذلك. وقد يؤدي إلى وضع جنسي غير مرضي لكلا الشريكين. ويمكن أن يزيد هذا من التوتر الذي قَد يساهم في تفاقم المشكلة. ويمكن اعتبار القذف المبكر أحد أشكال العجز الجنسي الأكثر شيوعاً عند الرجال.
 
لا يوجد سبب واضح لأكثر حالات القذف المبكر. ولكن مع الممارسة والتقدم في العمر يتعلم الرجل في أغلب الأحيان أن يؤخر هزة الجماع. وفي بعض الحالات قَد يحدث القذف المبكر أثناء الاتصال الجنسي الأول مع الشريك، أو إذا مضى وقت طويل منذ آخر اتصال جنسي.
 
كما تسبب العوامل النفسية مثل القلق، والشعور بالذنب، أَو الكآبة القذف المبكر. وبما أن شرب الكحول يمكن أن يؤخر هزة الجماع، فإن التوقف عن استعماله قبل الجنس قَد يلعب دوراً في هذه المشكلة. وفي بعض الحالات، يرتبط القذف المبكر بمشكلة طبية مثل المشاكل الهرمونية، أو الإصابة، أو الآثار الجانبية لتناول بعض الأدوية.