أسرار برامج الريجيم المثالية
تاريخ النشر :11/06/2017
أسرار برامج الريجيم المثالية

من منا لم تجرب مختلف أشكال الحمية الغذائية ؟ الاكتفاء بتناول السلطة أو الخضار ، الامتناع عن البروتينات ومشتقات الحليب ، حذف وجبة العشاء لتقليص
​عدد الوحدات الحرارية .. لكن هذه الحميات تجعلنا نشعر بالحرمان والارهاق لأنها غير متوازنة البتة ، فنعمد غالباً إلى التوقف عنها بعد أيام قليلة فقط على بدايتها . إلا أنك تستطيعين التخلص من الكيلوغرامات الفائضة ، من دون الشعور بالحرمان ، والحفاظ فى الوقت نفسه على الطاقة والحيوية .

الجمال تقدم إليك أسرار ذلك :
توزيع الوحدات الحرارية على طول النهار
نميل عموماً إلى حذف وجبة الفطور بسبب مشاغلنا اليومية ، لكننا نرتكب بذلك خطأ فادحاً .. فتناول الأكل فى الصباح يسمح للجسم بالصمود حتى موعد وجبة الغذاء . ويجدر بك عموماً تناول البروتينات والفاكهة فى الفطور ، إضافة إلى الشاى أو القهوة .

كما يوصى بعض اختصاصيى التغذية بتناول فطور "كامل" مؤلف من شراب غير محلى (قهوة أو شاى) ، وشرائح خبز مع القليل من الزبدة أو المربى أو العسل ، وأحد أنواع مشتقات الحليب وحبة فاكهة . وقد نجح بعض الأشخاص فى التخلص من 10 كيلوغرامات خلال 8 أشهر باتباع هذه التوصيات ، من جهة أخرى يجدر بك تناول ثلاث وجبات كل يوم أثناء مرحلة الحمية ، شرط أن تشتمل وجبة الغذاء أو العشاء على اللحم القليل الدهن أو السمك (للحصول على الحديد والزنك والفيتامين B12 والبروتينات ، والخضار (للحصول على الألياف والفيتامينات والمعادن ). كما يمكنك إضافة النشويات والفاكهة الطازجة ومشتقات الحليب إلى إحدى هاتين الوجبتين .

وإذا شعرت بالجوع بين الوجبة والأخرى لا تتردى فى تناول حبة خضار أو فاكهة لأنها تزودك بالمزيد من الفيتامينات والقليل من الوحدات الحرارية .

استهلاك ما يكفى من الوحدات الحرارية
إذا اعتمدت حمية غذائية صارمة جداً ، يصبح جسمك فى حالة "مجاعة" ويدافع عن نفسه من خلال "تخزين" الأطعمة. يتجلى ذلك فى الفقدان السريع لبعض الكيلوغرامات التى تعود مجدداً فى فترة لاحقة . بالاضافة إلى ذلك ، تسبب هذه الحمية تعباً كبيراً وقد تكون خطيرة على الصحة .

 لتفادى ذلك، عليك قبل كل شىء معرفة حاجاتك إلى الوحدات الحرارية اليومية ، علماً أن هذه الحاجات تختلف حسب العمر، والقامة ، والوزن والنشاط الجسدى . وفى الإجمال يحتاج الجسم إلى 2200 وحدة حرارية تقريباً كل يوم. لذا، يفترض بالحمية "الطبيعية" أن تشتمل على 1700 وحدة حرارية على الأقل ، إذ لا يجدر بك التخلص من الوزن الزائد بسرعة وإنما على نحو معتدل وعلى المدى الطويل. فى هذه الحالة ، يفترض أن تحتوى الأطعمة على عدد ضئيل من الوحدات الحرارية والدهنيات، وتفتقد تماماً إلى السكريات السريعة (مثل السكاكر والشوكولاته) ولكن ليس بالضرورة إلى السكريات البطيئة الموجودة خصوصاً فى النشويات .

ممارسة التمارين
يجب إنفاق المزيد من الوحدات الحرارية أثناء اعتماد الحمية الغذائية بهدف تسريع النحافة . فالتمارين الجسدية تنشط الدورة الدموية وتسرع خفقان القلب وتسمح للأوكسجين بالوصول بسرعة أكبر إلى خلايا العضلات ، نتيجة ذلك يتم التخلص من الدهون وتصبح القامة أكثر رشاقة .

لكن لا تجهدى نفسك بالتمارين المضنية منذ بداية الحمية الغذائية المنحفة . مارسى بدل ذلك التمارين الرياضية الخفيفة ، مرتين أو ثلاث مرات خلال الأسبوع فى الصباح الباكر قبل تناول الفطور .فهذا يسهم فى التخلص من الكيلوغرامات الفائضة والحفاظ على الوزن الجديد . بالفعل، تستمد العضلات طاقتها من مخزون الاحتياطات السكرية خلال الليل . ولكن تتحمل الجهد الرياضى فى الصباح الباكر ، تصبح مجبرة على استنفاد احتياطاتها من دهن الجسم بسرعة أكبر من المعتاد . وحين نتحدث عن التمارين الرياضية ، نفكر إجمالاً فى التمارين الهوائية ، لكنك تستطيعين ممارسة التمارين بمجرد تسلق السلالم بدل استعمال المصعد الكهربائى ، والذهاب سيراً إلى العمل أو الدكان بدل ركوب السيارة.

حذار من نقص الحديد
يعتبر الحديد أساسياً لكريات الدم الحمراء التى تنقل الأوكسيجين عبر عضلاتنا . لكن النساء يعانين إجمالاً من نقص الحديد ، مما يسبب تعباً كبيراً وفقر دم فى بعض الأحيان . للحيلولة دون هذا النقص ، إحرصى على استهلاك الحبوب المعززة بالحديد واللحم والسمك.

الغذاء المنوع والمتوازن
إذا أردت الحفاظ على نشاطك وديناميتك اثناء التخلص من الكيلوغرامات الفائضة ، تناولى الوجبات الغنية بالعناصر التى يحتاج إليها جسمك .
وعموما نوصى بتناول البروتينات (اللحم ، السمك ، البيض ، الجبن الأبيض واللبن) ، والخضار والفاكهة لأنها غنية بالعناصر الأساسية والفيتامينات، وملعقة طعام من الزيت أو أى مادة دهنية أخرى للحصول على الأحماض الدهنية الأساسية . وبعد مرور أربعة إلى ثمانية أسابيع على بداية الحمية ، يمكنك الشروع فى تناول السكريات البطيئة (المعجنات ، الأرز،الخضار المجففة والخبز الكامل). وفى المقابل ، يجدر بك تفادى الأجبان الدسمة ، والمقالى ، والفاكهة المجففة ، والسكريات والبسكويت .

شرب الكثير من الماء
يجمع اختصاصيو التغذية على أهمية شرب الماء خلال النهار ، لأنه وسيلة أساسية للتخلص من السموم وحليف أساسى للحمية الغذائية المنحفة .إشربى الماء العادى ، وكذلك الشاى ونقيع الأعشاب . لكن تذكرى أن المشروبات الكحولية تحتوى على الكثير من الوحدات الحرارية والقليل من العناصر المغذية ، فيما عصير الفاكهة المعلب يزخر بالسكر.

وأخيراً..
وحين تتخلصين من الكيلوغرامات الفائضة ، حاولى الحفاظ على عاداتك الجديدة فى الأكل والتمارين الرياضية . ولا تنسى استشارة الطبيب الاختصاصى قبل الشروع فى أى حمية منحفة ، خصوصاً إذا كنت تعانين من داء السكرى ، أو مرض القلب ، أو تشعرين بالقلق الشديد . فمن الأفضل إجراء بعض الاختبارات للتأكد من حالتك الصحية وتفصيل الحمية الغذائية المنحفة وفقاً لذلك .