أول طائرة تقودها النساء
تاريخ النشر :16/03/2016
أول طائرة تقودها النساء

استقبلت المملكة العربية السعودية، رحلة جوية تابعة لخطوط "رويال بروناي" الجوية، في مطار جدة، بطاقم طائرة نسائي، في خطوة لافتة للأنظار، لاسيما بعد هبوط الطائرة في دولة لا تسمح للنساء بقيادة السيارات.

الرحلة الجوية قادتها الكابتن شريفة سزارينا، في التجربة الأولى من نوعها لشرطة الطيران من مطار بروناي، رفقة مساعدتيها ساريانا نردين، ونادية بج كاشيم، وفقًا لما نشرته صحيفة "الإندبندنت" البريطانية.

وانطلقت الرحلة في 23 فبراير الماضي، احتفالًا باليوم القومي لسلطنة بروناي، وذكرى استقلالها من المملكة المتحدة في العام 1984، وتعتبر قائدة الطائرة، أول امرأة تحصل على هذا المنصب في بروناي، في ديسمبر 2013. وفي الآونة الأخيرة، انتشرت الرحلات بطاقم من السيدات فقط، حيث سبقت خطوط بروناي، الخطوط الكندية والفرنسية، بالتزامن مع أسبوع طيران النساء العالمي.

وتلقت الكابتن شريفة كازارينا، وهي عراقية الأصل، تدريبها في مدرسة "كاباير " للطيران في كرانفيلد، بيدفوردشير في بريطانيا، وسجلت ساعات طيران تعد من أعلى المعدلات في بريطانيا.

وفي ديسمبر 2013، أصبحت كازارينا أول طيارة لشركة طيران "رويال بروناي" تطير بطائرتها المميزة "بوينج 787 دريملاينر" إلى مطار هيثرو في لندن.