التأمل والاسترخاء يساعدان على التخلص من الصداع النصفي
تاريخ النشر :15/07/2018
التأمل والاسترخاء يساعدان على التخلص من الصداع النصفي

شرحت أود نيكورو أستاذ علم النفس في جامعة باريس التوصل إلى أفضل علاج لآلام نوبات الصداع النصفى عن طريق التأمل والجلوس لفترة مع إغلاق العينين وترك الجسم في حالة استرخاء مع التركيز في مناطق الألم، مما يساعد على خفض حدة الألم.

وأوضحت العالمة الفرنسية أن عملية  التأمل، هي نوع من الرياضة التي يجريها المخ ليعيد تنظيم نفسه ويخرج صورا للأفكار أو الحركات ليخفف من حدة الألم.

وتنصح العالمة الفرنسية بضرورة إجراء مرضى الصداع النصفى لجلسات التأمل وهم واثقون كل الثقة في قدرتها على تخليصهم من آلام الصداع النصفى الشديدة.