الشوكولاته الداكنة .. تقلل الرغبة في تناول الأغذية الحلوة والمالحة والدهنية
تاريخ النشر :22/07/2018
الشوكولاته الداكنة .. تقلل الرغبة في تناول الأغذية الحلوة والمالحة والدهنية

الشوكولاته الداكنة .. الأفضل في الشعور بالاكتفاء

إضافة إلى غناها بالأحماض الدهنية المفيدة للصحة، وبالمواد المضادة للأكسدة، فقد ظهر أن الشوكولاته الداكنة هي أيضاً أفضل من أنواع الشوكولاته الأخرى المطعمة بالحليب، في إحداث شعور لدى الإنسان بالامتلاء والشبع والاكتفاء، إضافة إلى تقليل التوق الشديد لديه لتناول الحلويات، أو حتى المواد المالحة أو الدهنية! وبمعنى آخر، فإن تناول الشوكولاته الداكنة ربما يصبح وسيلة فعالة لتخفيف الوزن، خصوصاً أثناء مواسم الأعياد، وفقاً لدراسة أجراها باحثون في قسم التغذية في معهد علوم الحياة في جامعة كوبنهاغن.

وبهدف مقارنة تأثيرات الشوكولاته الداكنة بالشوكولاته المطعمة بالحليب على الشهية، ومن ثم على تناول السعرات الحرارية، أجرى الباحثون دراستهم على 16 من الرجال الشباب من ذوي الوزن الطبيعي، الذين يحبون تناول نوعي الشوكولاته؛ الداكنة وبالحليب، وذلك بالمشاركة في جلستين منفصلتين لتناول نوعي الشوكولاته، وقد صام المشاركون في البداية لفترة 12 ساعة، ثم قدم لهم بعدها 100 غرام من الشوكولاته، تناولوها في غضون 15 دقيقة. وكان محتوى السعرات الحرارية لكل من الشوكولاته الداكنة والشوكولاته بالحليب متماثلا، وخلال الساعات الخمس اللاحقة طُلب من المشاركين تسجيل مستوى شهيتهم كل نصف ساعة، أي تسجيل شعورهم بالجوع، أو الامتلاء، أو التوق الشديد لتناول أنواع من الغذاء، إضافة إلى تسجيلهم لمدى تمتعهم بالشوكولاته.

وبعد ساعتين ونصف الساعة من تناول الشوكولاته، قُدمت للمشاركين كمية كبيرة من البيتزا، وطُلب منهم الأكل منها بحرّية لحين شعورهم بالامتلاء المريح. وبعد الوجبة، تم تسجيل مقدار السعرات الحرارية التي تناولها المشاركون.

وقال الباحثون: إن النتائج كانت ملموسة، إذ ظهر أن السعرات الحرارية المتناولة من طبق البيتزا كانت أقل بمقدار 15 في المائة لدى الأشخاص الذين تناولوا الشوكولاته الداكنة في البداية. كما ذكر المشاركون أن الشوكولاته الصافية قللت لديهم الرغبة في تناول الأغذية الحلوة، المالحة أو الدهنية .