هل فكرت ذات يوما لماذا مقاعد السينما حمراء؟ .. أسباب غريبة ومقززة أحيانا!
تاريخ النشر :17/04/2019 المحرر : خاص الجمال - دينا صقر
هل فكرت ذات يوما لماذا مقاعد السينما حمراء؟ .. أسباب غريبة ومقززة أحيانا!

هل خطر في ذهنك من قبل لماذا ألوان مقاعد السينما حمراء في كل دور السينما؟، وهل هناك قانون أو عرف يفرض يوّحد اللون؟

في الواقع لا يوجد قانون يفرض توّحد اللون الأحمر في مقاعد السينما، ولكن الغالبية العظمى من القاعات حول العالم يختارون اللون الأحمر، وهذا يرجع إلى القرن التاسع عشر حيث بدأ انتشار "المسارح" بكثرة، وانتشرت المقاعد الحمراء في ذلك الوقت، ليس فقط من باب التجانس مع الستائر الحمراء التي كانت تكسي المسرح، ولكن لوجود سبب اخر.

وجدت الأبحاث أنه يوجد علاقة وثيقة بين صفاء الروح والراحة النفسية واللون الأحمر، لذا كانت المسارح تكسوها اللون الأحمر من مقاعد وستائر حتى تطلق العنان لروح الممثليين ليظهروا أفضل ما عندهم، كما ان اللون الأحمر يعد خيارا ممتازا مع الإضاءة.

نابليون واللون الأحمر
قديما، في عهد ملوك فرنسا، كانت ألوان المقاعد "أزرق"، نظرا إلى أنه اللون الملكي المحدد والمعروف منذ قديم الأزل حتى يومنا هذا، ولكن نابليون بونابرت كان له رأي اخر، فقد حبّ اللون الأحمر أن يكسو المسارح لأنه يجعل النساء جميلات ووجناتهن تظهر متوردة نظرا لأنعكاس اللون عليهم، ونظرا إلى أن اللون الأحمر في ذلك الوقت كان يرمز إلى الدلال والترف .. والعشق أيضاّ.

وقد ابتعد بونابرت عن إختيار اللون الأخضر الذي تم إقتراحه انذاك، لأنه -في ذلك الوقت- يرمز إلى الشر والجنون.

سبب مقزز!
مع وقت ظهور المسارح والسينما، كان الزي الرسمي للنساء هو الفساتين التي كانت تتميز بخفتها، وأقمشتها الغير سميكة تماما، ومع انقضاء بضعة ساعات على الكرسي، قد يتسرب دم الحيض من النساء على الكراسي نظرا لجلوسهن فترة طويلة، وقد يترك أثرا على المقعد، لذا تم إختيار اللون الأحمر حتى لا يتسبب لهن بالإحراج!.

مع الوضع في الإعتبار أن الأحمر لا يظهر الأوساخ لأنه لون داكن، فأنت لا تعلم ما قد حدث على المقعد الذي ستجلس عليه!.

ومع غزو قاعات السينما حول العالم، ومع إختبار ألوان مقاعد مختلفة كالأسود، والأزرق الداكن، إلا أن اللون الأحمر مازل طاغيا!.