انخفاض كتلة العضلات فى الذراعين قد يزيد من خطر الوفاة
تاريخ النشر :19/08/2019
انخفاض كتلة العضلات فى الذراعين قد يزيد من خطر الوفاة

كشفت دراسة  أن مستوى كتلة العضلات التي تحرك الذراعين والساقين يمكن أن يتنبأ بمدى حياة الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا.

أوضحت الدراسة التي نشرت في مجلة أبحاث العظام والمعادن أنه وفقا لتقرير موقع " health24"، نظر الباحثون إلى 839 مشاركا فوق سن 65 باستخدام البيانات السريرية والفحوص المخبرية وتكوين الجسم عن طريق امتصاص الأشعة السينية المزدوج الطاقة (DXA).

وقام الباحثون بتحليل كثافة العظام، وعينات الدم، والنظام الغذائي، وشرب المشروبات الكحولية، والتدخين، والنشاط البدني ووجود الأمراض المزمنة بما في ذلك مرض السكر وارتفاع ضغط الدم ومدى ارتفاع مستوى الدهون بشكل غير طبيعي في الدم.

وقالت الباحثة الرئيسية للدراسة "لقد قمنا بتقييم تكوين الجسم لهذه المجموعة، مع التركيز على كتلة العضلات والدهون تحت الجلد والدهون الحشوية، ثم سعينا لتحديد أي من هذه العوامل يمكن أن تتنبأ بالوفيات في السنوات التالية، وخلصنا إلى أن العامل الرئيسي هو كمية الكتلة الهزيلة الزائدة ".

وباستخدام قياس امتصاص الطاقة بالأشعة السينية المزدوج (DXA)، المعروف أيضًا باسم مسح كثافة العظام، تمكن الباحثون من تحديد تكوين الجسم، وذلك عن طريق استخدام مقياس الكثافة الذى يوضح الإصابة  بمرض هشاشة العظام والكسور في النساء الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا.

وعندما انتهت فترة السنوات الـ4 ، كشفت الدراسة وفاة 43.2 ٪ من مشاكل القلب والأوعية الدموية ، وتوفي 15.8 ٪ من المتطوعين، وكان معدل الوفيات 20 ٪ للرجال و 13 ٪ للنساء في هذه العينة.