Top
موقع الجمال

شارك

حول العالم

بعد أقامتها دعوى خلع .. فهد يرد «أنغام سريعة الغضب ولا تستطيع السيطرة على أعصابها»

تاريخ النشر:21-09-2007 / 12:00 PM

بعد أقامتها دعوى خلع .. فهد يرد «أنغام سريعة الغضب ولا تستطيع السيطرة على أعصابها»

في ثالث حالة يشهدها الوسط الفني، سعت المطربة المصرية أنغام إلى إقامة دعوى خلع ضد زوجها الكويتي ووالد طفلها عبد الرحمن، الموزع الموسيقي فهد، بعد أيام من إعلان خبر انفصالهما. وقد سبق أنغام في طلب الخلع الفنانة هالة صدقي، والمطربة منى عبد الغني. من ناحية أخرى يسعى فهد زوج أنغام بمعاونة عدد من أصدقائه المقربين إلى تقريب وجهات النظر بينه وبين زوجته والحيلولة دون الانفصال، مؤكداً تقديره لظروفها وظروف عملها التي تضطرها في الكثير من الاحيان الى العمل بشكل متواصل من دون توقف، كما أشار إلى أنه ورغم كل شيء يتمنى أن تعود المياه الى مجاريها.

وكان فهد قد  صرح بأنها سريعة الغضب ولا تستطيع السيطرة على أعصابها في كثير من الاحيان، مما يدفعها إلى التفوه بعبارات غاضبة، مشيراً في ذات الوقت إلى أنه كان يعشقها ويحاول التغاضي عن كل ما يغضبه منها من أجل طفلهما عبد الرحمن، الذى غير طعم الحياة في نظره، إلا أن الرياح تأتي بما لا تشتهي السفن.

من جانبها ترفض أنغام الخوض في تفاصيل الخلاف الذي وقع بينها وبين زوجها، مؤكدة رغبتها في التركيز على عملها الذي تراه أهم ما في حياتها بعد طفليها وأسرتها.

يذكر أن هذه هي الزيجة الثانية للمطربة انغام بعد انفصالها عن مهندس الصوت مجدي عارف، الذي كانت قد تزوجت به في منتصف التسعينات من دون رغبة والدها الملحن محمد علي سليمان، الذي كان من أشد المعارضين لهذه الزيجة التي أسفرت عن مولد طفل أنغام الاول. وقد انتهت تلك الزيجة فجأة وبلا مقدمات في مطلع الالفية الثالثة بعد تزايد الخلافات بين الطرفين.

بعدها أعلنت أنغام عدم استعدادها لخوض تجربة الزواج مرة أخرى، إلا أنها فاجأت الوسط الفني والصحافي بإعلان خبر ارتباطها بالموزع الموسيقي فهد، عقب تكرر التعاون بينهما في أكثر من أغنية، وليتم الزواج في عام 2003 ويسفر عن إنجاب طفلهما الوحيد عبد الرحمن. وعلى الرغم من رفض كلا الطرفين الخوض في تفاصيل الخلاف وأسبابه، إلا أن بعض الشائعات كانت قد طالت علاقة فهد بإحدى الممثلات الشابات منذ عدة أشهر، وهي الشائعة التي لم ينفها أو يؤكدها فهد على الرغم من نشر الصور والخبر في عدد من المجلات والصحف المصرية.