Top
موقع الجمال

شارك

تحت المجهر

عادات سلبية تفعلينها عند الاستحمام تجعل مظهرك أسوأ

تاريخ النشر:21-06-2015 / 03:53 PM

المحرر: خاص الجمال - إيناس مسعود

عادات سلبية تفعلينها عند الاستحمام تجعل مظهرك أسوأ
عادات سلبية تفعلينها عند الاستحمام تجعل مظهرك أسوأ
انتبهي عند الاستحمام لأن هناك بعض العادات السيئة التي تفعلها معظم النساء وتكون النتيجة الحصول على مظهر أكثر سوءا، فهل يبدو أن غسل شعرك يجعله بالفعل أسوأ من تركه متسخا..؟! 
 
يعتمد ذلك على الطريقة التي تستحمين بها، وفيما يلي مجموعة من العادات الخاطئة التي يمكن أن تترك على مظهرك آثارا جانبية، بالإضافة إلى بعض الحلول التي يمكنك القيام بها لتبقي بشرتك وشعرك في حالة ترطيب ومظهر ساحر جنبا إلى جنب مع النظافة الفائقة.
 
قضاء وقت طويل جدا خلال الاستحمام
ربما تعتقدين أن قضاء وقت أطول أثناء الاستحمام أفضل حتى تتمكني من تنظيف الجسم والشعر بشكل أكثر دقة، لكن على العكس فوقت الاستحمام الطويل يعرض شعرك وجسمك أسفل الدش للإصابة بالجفاف نظرا لطول الفترة التي تقضينها تحت الماء خاصة إذا كنت تستخدمين مياها ساخنة وهذا ما يحدث دائما، لذلك يوصي أطباء الجلدية بالحد من وقت الاستحمام بحيث لا يزيد عن 10 دقائق لتجنب التعرض للجفاف لأن المياه الساخنة تنزع الزيوت الطبيعية من الجسم.
 
فالتعرض للمياه الساخنة لفترات طويلة يفتح الأوعية الدموية مما ينتج عنه ظهور بعض البقع الحمراء أو الالتهابات على البشرة وهذه الحالة تشبه ما يحدث من احمرار للبشرة بعد التعرق الناتج عن ممارسة التمرينات الرياضية، والجديد بالذكر أن إطالة فترة الاستحمام تجعل بشرتك أكثر حساسية مما قد يزيد من أي مشكلات جلدية موجودة بالفعل مثل الطفح الجلدي أو الإكزيما.
 
تجفيف الشعر والجسم بقسوة
ينصح خبراء البشرة والشعر بتجفيف الجسم بطريقة لطيفة لا تتضمن الفرك بالمنشفة لأنها قد تؤذي البشرة، ثم وضع مرطب طبيعي خالي من الرائحة على الجسم بالكامل والأظافر للترطيب وحتى يُحفَظ الترطيب داخل البشرة، وبالنسبة لشعرك يفضل تجفيف الشعر بمنشفة دون حك أو فرك أو لفها حول خصل شعرك، لأن العادات الخاطئة في تجفيف الشعر تسبب له التكسر والضعف خاصة وهو مبتل في أضعف حالاته.
 
تستخدمين صابون أو مقشرات قاسية
يفضل استخدام منتجات لطيفة خالية من الرائحة لأن الروائح غالبا تحتوي على مواد كيميائية تسبب تهيجا للبشرة الحساسة، ويجب تجنب استخدام أي مقشرات قاسية أيضا لأنها تحدث تفاقما لأي مشكلة جلدية قائمة، ويجب البحث عن نوع به عامل ترطيب لأن أنواع الصابون المعتادة تنزع الزيوت الطبيعية من بشرتك وتصيبها بالتهيج والجفاف.
 
غسل الشعر يوميا
إذا كنت تملكين شعرا دهنيا، فبإمكانك غسله كل يوم، لكن إذا كنت تملكين شعرا كثيفا ومجعدا أو حتى له قوام، فغسله باستمرار يحدث به هيشان وتقصف وجفاف، فكلما تم غسله وأصبح أكثر نظافة، كلما أصبح من الصعب أكثر عليك التعامل معه وتصفيفه، لذا فإن غسل الشعر بالشامبو أكثر من اللازم خاصة مع الماء الساخن يجعل لون الشعر باهتا لأن الحرارة تحدث تمددا في الشعر ويصعب عليك تصفيفه كما يجعل جزيئات اللون تهرب، خاصة إذا كان الشعر مصبوغا.
 
والأفضل أن تغسلي شعرك بماء بارد، وإذا لم تستطيعي استخدام ماء بارد جدا، فانقعي شعرك على الأقل في البلسم لتغليف الشعيرات ولجعل مظهر الشعر أكثر نضارة.
 
ورغم ميلك لغسل شعرك مرات باستمرار إذا كان دهنيا أو خفيفا لأن يوما واحدا من تراكم الدهون عليه يجعله مستوي ومتكسر، وهذا أيضا قد يضعف الشعر، ولتجنب ذلك يمكن استخدام الشامبو الجاف عندما يكون شعرك بحاجة إلى التنظيف.
 
الاستحمام بمياه قاسية
هل لاحظت من قبل كيف يبدو ملمس شعرك مختلف عندما تغسلينه وأنت مسافرة أو في صالة الألعاب الرياضية؟ وهذا بسبب الماء القاسي الذي يحتوي على نسبة مرتفعة من المعادن والأملاح التي تؤذي بشرتك، لكن للأسف إذا كانت المياه داخل منزلك من هذا النوع فليس من السهل تغييرها، كما أن ملاحظة وجود بقايا رواسب أو رائحة كبريتية على شعرك أو بشرتك دليل عن أن ما لديك من ماء من النوع القاسي الذي يحدث تغيرا في لون شعرك، ولمقاومة تأثير المياه القاسية على شعرك ينصحك الخبراء باستخدام شامبو منقي مرة كل أسبوع أو اللجوء لعلاج المياه التي تستخدمينها.