Top
موقع الجمال

شارك

تحت المجهر

كيف تزرع فاكهة الأفوكادو داخل منزلك وبسهولة

تاريخ النشر:03-06-2015 / 06:20 PM

المحرر: خاص الجمال - شروق عبد الرحيم

 كيف تزرع فاكهة الأفوكادو داخل منزلك وبسهولة
كيف تزرع فاكهة الأفوكادو داخل منزلك وبسهولة
ثمار الأفوكادو ذات قيمة غذائية عالية ونكهة وطعم مميزين، كما يمكن التنويع في تناولها عن طريق إدراجها في العديد من السلاطات أو بتناولها منفردة وحتى مع شربها عصير ومزجه أيضاً بغيره من أنواع الفواكه لصنع كوكتيل رائع.
 
فوائد الأفوكادو
الأفوكادو تدخل ضمن الأنظمة والعادات الغذائية السليمة من أجل الحمية وللحفاظ على الوزن المثالي وخسارة الزائد منه بطريقة صحية ومتوازنة دون إحداث قصور في الصحة.
قد يتجنب البعض تناول الأفوكادو لأنها تحوي نسبة دهون عالية فنصف ثمرة الأفوكادو قد تحتوي على 20 جرام دهون، ولكن ما لا يعرفه الكثيرون أن دهونها تلك هي دهون أحادية غير مشبعة خالية من الكوليسترول أي أنها مفيدة جداً للصحة عامة ولصحة القلب بشكل خاص. 
 
فضلاً عن أن ثمرة الأفوكادو الواحدة تحوي ضعف الألياف الموجودة في تفاحتين، والمعروف أن الألياف الغذائية ضرورية لضبط مستويات السكر في الدم وتخفيض نسبة الكوليسترول (السيئ) في الدم والوقاية من سرطان القولون ومعالجة الإمساك ومنع الإصابة به.
 
حول الأفوكادو
الأفوكادو تشبه في شكلها ثمار الإجاص المعروفة بالكمثرى في مصر وعدة دول، وهي مكسيكية الأصل أو تنتمي لأمريكا اللاتينية، وقد تنمو شجرة الأفوكادو لتصل إلى 15 متر، وتزهر أوراقاً خضراء مائلة للإصفرار، والثمرة الواحدة يتراوح طولها بين 7 إلى 20 سنتيمتر. 
 
وبما أن الأفوكادو هي فاكهة استوائية فقد تكون متوفرة في الأسواق ولكن الى حد ما، بسبب استيرادها من الخارج وعدم زراعتها محلياً.
 
وحتى تستفيد منها طوال أيام السنة وتتناولها طازجة وقتما شئت دون الحاجة للذهاب لمتجر البقالة، فهناك حل لذلك وهو زراعة الأفوكادو داخل حديقة منزلك في 10 خطوات بسيطة.. تعرف عليهم فيما يلي خطوة بخطوة مع شرح التفاصيل والإرشادات.
 
الخطوات العشر لزراعة الأفوكادو
- خطوة (1)
أحضر ثمرة أفوكادو واحدة ثم نظفها بغسلها جيداً بالماء ومن ثم اقطعها قطعاً طولياً من المنتصف حتى تنشق لنصفين، ومن أجل اخراج النواة الداخلية ينبغي عمل ما يشبه الحفرة من تحتها حتى تنفصل عنها ومن الأفضل نقع الثمرة (المشقوقة نصفين) في بعض الماء لبضع دقائق قبل استئصال النواة وحتى تسهل الإزالة، مع الحرص على عدم جرح النواة بخدش القشرة البنية اللون الخارجية التي تغلفها.
 
- خطوة (2)
على الرغم من عدم تطابق بذور ثمار الأفوكادو جميعها من حيث شكل الجزء العلوي لها (الاستدارة والانحناءة)، إلا أن هناك تطابقا بين الجزء السفلي لها من حيث كونه مسطحاً وهو المهم هنا لأن الجزء السفلي المسطح للبذرة تلك التي سينبت منها جذور النبت الجديد.
 
- خطوة (3)
أحضر 4 أعواد سواك رفيعة اعتيادية ثم قم بتثبيتهم جميعاُ وبقوة حول محيط لُب الأفوكادو المستخرج بحيث تخترق المنتصف، على أن تثبت كل عصا منهم على مسافة متباعدة ومتساوية من الأخرى وعلى خط واحد، مع الأخذ في الإعتبار أن تكون العصي المثبتة ذات زاوية هبوط طفيفة للأسفل.
 
وللعلم أن النصف العلوي لبذر الثمرة سوف يكون للأعلى خارجاً أما الجزء السفلي (القاعدة ذات الشكل المسطح) فسوف يغمره الماء دوماً.
 
- خطوة (4)
أحضر كوب زجاج شفاف اللون ثم املأه بالماء النقي وثبت بذر الأفوكادو على حافته (حيث إن أعواد السواك المغروسة بها ستجعله معلقا على الحافة بشكل جيد) وتأكد أن النصف السفلي مغمور بالماء أما النصف العلوي فلا يطاله الماء على الإطلاق.
 
ابحث عن مكان يتمتع بحظ وفير من أشعة الشمس القوية ثم ضع  بذر الأفوكادو خاصتك بها. 
 
والغرض من الإستعانة بالآنية الشفافة هو امكانية مراقبة انبات الجذور لدى ولادتها ومراحل نموها للحرص على عدم تعرضها لفطر العفن والبكتيريا، وحتى تتمكن أنت من تغيير الماء عند الحاجة إليه. 
 
ومن الأفضل تغيير الماء كل 5-7 أيام، على الرغم من أن هناك العديد من المهنيين الذين ينصحون بتغيير الماء كل يوم.
 
- خطوة (5)
الكثير من المواقع تذكر أن انبات الجذر يحتاج من أسبوعين لأربعة أسابيع ولكن المعروف أنها قد تصل إلى ثمان أسابيع، إذن فعليك التحلي بالصبر وعدم التعجل. لابد من الحرص على أن يظل النصف السفلي للبذر مغموراً بالماء على نحو جيد (إذا تعرض الجزء السفلي للجفاف فسوف تموت النبتة).
 
مع مرور الوقت سوف تلاحظ حدوث انشقاق في الجزء العلوي (الجاف) وقد يمتد الإنشقاق ليصل للنصف السفلي أيضاً.
 
- خطوة (6)
عندما ينبت البرعم الجديد انتظر حتى يبلغ طوله حوالي 6 أو 7 بوصة، وحينها قم بقطع 3 بوصة من الساق، اغرس البرعم المقطوع ذو طول 3 بوصة في وعاء به طين وسماد ويفضل أن يتراوح قطر الوعاء ما بين 8 و10 بوصة، وقبل وضع الوعاء في مكان مشمس تأكد جيداً أن النصف العلوي للبذرة مكشوفاً.
 
- خطوة (7)
عندما يتعلق الأمر بزراعة الأفوكادو فعليك أن تعرف شيئين غاية في الأهمية وكليهما يتعلق بالماء..
الأول: لابد وأن تكون التربة رطبة دائماً (لا تتركها تجف أبداً).
 
الثاني: في حال لاحظت أوراقاً صفراء اللون فهذا دليل على أن التربة تحتاج لمزيد من الماء، ولكن لا داعي للقلق لأنه من الطبيعي أن تحتاج التربة لوقت لاستيعاب المياه.
 
- خطوة (8)
عندما يصل طول النبات إلى 12 بوصة اقطف أول طبقتين من الأوراق فإن ذلك يساعد النبات على أن ينموا وبسرعة أكبر، وتكرر تلك العملية (عملية قطف أولى الأوراق) عندما ينمو الساق 6 انشات إضافية أخرى.
 
- خطوة (9)
في حال لاحظت ظهور بعض الحشرات على نبتة الأفوكادو خاصتك كحشرة (المن) مثلا فلابد من التخلص منها على الفور وإزالتها بالرش بخرطوم المياه بلطف من أسفل النبات، أو يمكن أيضاً غسل أسفل النبات بمحلول معد من مزج كمية من الماء مع ملعقة واحدة صغيرة من زيت النيم ويضاف إليهم بضع قطرات قليلة من سائل غسيل الصحون، وعاود الملاحظة بعد 4 أو 5 ايام أخرى فإن وجدت أن الحشرات عادت إلى نبتتك الصغيرة فعاود أنت مكافحتها بنفس الطريقة السابقة، واستمر في الملاحظة كل حين حتى تتأكد تماماً من نظافة نبتة الأفوكادو وخلوها من الحشرات المؤذية.
 
- خطوة (10)
إذا كنت من مواطني البلاد التي تسقط جليداً في الشتاء، فلا تترك نبتتك تتجمد في الخارج واحرص على ابقاءها في مكان دافئ ولا سيما داخل حجرتك حتى تنقضي أيام الجليد.
 
سوف تعطي شجرة الأفوكادو ثمارها بعد نحو عامين من بدأ زراعتها وهذا هو المعدل الطبيعي المعروف للإثمار، وعلى الرغم من ذلك فهناك أشجار أفوكادو قد تتأخر كثيراً حتى تؤتي ثمارها لمدة قد تصل خمسة عشر عام وهذا ليس فقط بالنسبة للأشجار المزروعة منزلياً وإنما ينطبق الأمر ايضاً على أشجار الأفوكادو التجارية، ورغم ذلك فالأمر يستحق الصبر والمتابعة والإنتظار حيث إن الأفوكادو من أشهى وأقيم ثمار الأرض.
 
وقد تقوم بزرع عدد من الأشجار في وقت واحد وفي ظروف بيئية متشابهة فتنبت واحدة وتتأخر الأخرى فالأمر ليس محدداً أو مرتبطا بتوقيت معين وتلك هي طبيعة أشجار الأفوكادو (أي أنها ذات طبيعة مختلفة)، ولكن من الأفضل متابعتها عند متخصصي النباتات وخبراء المجال الزراعي لأن في وسعهم مساعدتك بمد شجرتك بالسماد أو بإعطاءك بعض المعلومات الإثرائية التي قد تحتاج  لها لنمو سليم لشجرتك ولإنتاج ثمار ذات جودة عالية ولضمان عدم موتها وخذلانك فيها.