Top
موقع الجمال

شارك

الصحة الجنسية

نصائح للحفاظ على نظافة جنسية أفضل

تاريخ النشر:02-12-2015 / 05:00 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

 نصائح للحفاظ على نظافة جنسية أفضل
نصائح للحفاظ على نظافة جنسية أفضل
واحدة من الأشياء التى قيلت لنا دائما فى المدرسة فى أهمية النظافة أن نغسل أيدينا بشكل صحيح بعد تناول الطعام أو غسل أسناننا مرتين فى اليوم وارتداء الملابس النظيفة، وكانت هذه نصائح وممارسات يتم تدريسها لنا، فكل منا لديه الرغبة فى الحفاظ على نظافته الشخصية وهذه الرغبة تجعل منا بشرا. 
 
أما الحفاظ على النظافة الجنسية السليمة أمر مهم هو الآخر، وعدم القيام بذلك يمكن أن يؤدى إلى الالتهابات، بالإضافة إلى ذلك يمكن لسوء النظافة الجنسية أن يؤدى إلى نفورك من زوجك أو زوجتك مما يخلق وضعا محرجا لكل منكما.

وهنا بعض النصائح التى سوف تساعدك على التمتع بحياة جنسية صحية وسعيدة.
ارتداء الملابس النظيفة والجديدة: 
واحدة من أهم النصائح لكلا الزوجين هى ارتداء الملابس النظيفة والجديدة، ويجب أن نحاول دائما تجنب ارتداء الملابس الغارقة فى العرق والتى غالبا ما تصبح هكذا بعد يوم من العمل الشاق، فكل ما عليك هو تبديل الملابس الداخلية التى تفوح منها رائحة العرق حتى لو كان العرق قد جف فإنه يمكن أن يخلق بيئة جيدة لنمو البكتيريا وجعل أعضائك التناسلية عرضة للإصابة.
 
وبالإضافة إلى ذلك يمكن للعرق أن يسد مسام الجلد فى أعضائك التناسلية؛ مما يتسبب فى التهابات الحويصلات الشعرية وبالتالى تصبح بصيلات الشعر لديك ملتهبة، والشئ الآخر المهم الذى يجب وضعه فى عين الاعتبار هو أنه يجب دائما ارتداء الملابس الفضفاضة التى تسمح بالتهوية، وينبغى للرجال تجنب ارتداء الملابس الداخلية الضيقة وخاصة تلك على شكل حرف V، ويجب ارتداء السراويل لمزيد من الراحة، فالقطن هو الخيار الأفضل عن غيره من المواد الاصطناعية لأنه مريح ويسهل التهوية أيضا.
 
لا تهمل نداء الطبيعة:
كلما شعرت بالحاجة للدخول إلى الحمام لا تقوم بحبس ذلك فى داخلك، فالتبول يساعد على تنظيف المسالك البولية من البكتيريا، وإذا كنت تجبرين نفسك على تأجيل التبول فإنك تسمحين بنمو البكتيريا، فى حين أن هذه من الأساسيات إلا أن هذه النصائح محددة للجنسين من أجل تحقيق أفضل نظافة شخصية وجنسية أيضا. 
 
بالنسبة للرجال:
الأعضاء التناسلية للرجل توجد خارج الجسم وبالتالى لابد أن يتم الحفاظ على نظافتها، فعند الذهاب للحمام لابد من التأكد من تنظيف العضو الذكرى بعد الانتهاء من الحمام بشكل جيد حتى لا تتراكم الخلايا الميتة من الجلد وتكون طبقة بيضاء اللون والتى عادة ما تكون غير مؤذية، ولكن يمكن أن يسبب التراكم الكثير للخلايا الميتة التهيج والعدوى.
 
بالنسبة للنساء:
المرأة لديها ذلك الخطر الإضافى عندما تمر بدورة الطمث الشهرية؛ لذا على المرأة القيام بتغيير الفوطة الصحية الخاصة بها كل ثلاث – ست ساعات، وهذا يتوقف على تدفق الطمث الخاص بكل منهن، حيث إن ترك الفوطة الصحية لفترة طويلة يشجع نمو البكتيريا المسببة للالتهابات والرائحة السيئة، فى حين أن الحيض ينظف الرحم والمهبل؛ فمن المهم أن تقومى بتنظيف المهبل يوميا.

ولكن لا تبالغى فى تنظيف المهبل؛ حيث إنه من المعروف أن الإفراط فى تنظيف المهبل بالماء والصابون أو العطور يؤثر على درجة الحموضة مما يجعلك عرضة للعدوى، تذكرى أن تجففى نفسك جيدا بعد القيام بتنظيف المهبل لمنع نمو البكتيريا.
 
المحافظة على النظافة الجنسية الصحية يضيف إلى النظافة بشكل عام، والنصائح السابقة سوف تساعدك على اتخاذ الرعاية المناسبة لتعيشى حياة صحية أكثر.