Top
موقع الجمال

شارك

لايف ستايل

الغاز والفنون رصيد مصر الذهبى فى صالون ريتا بدر الدين

تاريخ النشر:27-12-2015 / 04:31 PM

تزامنا مع اعياد الكريسماس والمولد النبوى الشريف وتعامد الشمس على تمثال رمسيس الثانى.
 
اقامت المحامية ريتا بدر الدين صالونها الثقافى لهذا الشهر بعنوان الغاز والفنون رصيد مصر الذهبى بالملتقى الثقافى بجاردن سيتى بحضور لفيف من الوزراء والمستشارين والخبراء الامنين والفنانين.
 
ومن الحضور المستشار عادل عبد الحميد وزير العدل السابق والوزيرد يحى الجمل الفقية الدستورى  د صلاح حافظ وزير البيئة الاسبق ونائب رئيس الهيئة العامة للبترول   والمستشار عدلى حسين والمستشاراحمد هارون والمستشار محمد ابوزيد وواللواء اسامة راغب الخبير الامنى ورئيس اكاديمية ناصر العسكرية والخبير الامنى اللواء محمود خلف  ولواء محمد جنيدى ولواء طارق كامل وجراح القلب الشهير دعادل امام والكاتب محمود مراد والمحامى عبد الوهاب هاشم  والفنان التشكيلى حسين نوح والمخرج مجدى ابو عميرة والفنان احمد عبد الوارث وحرمة والفنانة دينا عبداللة والملحن د ناجى نجيب وفنانة الاوبرا داليا عبد الوهاب والكاتبة الصحفية سلفيا النقادى رئيس تحرير مجلة البيت ووعايدة رزق وعفاف شتا وباسل يسرى ونوران عطا ود يوسف محسن والشاعرة سارة ابو زيد ود ابراهيم زكى ود سليمان سعيد والمستشار خالد القاضى والسفير فخرى عثمان.
 
دار النقاش حول اهمية الاكتشافات الاخيرة للغاز بالبحر ودورها فى تنمية مصر وتقدمها ودعم مبادئ الوطنيةوالهوية المصرية وان مصر بلد الامن والامان لكل الديانات.
 
واكد دصلاح حافظ وزير البيئة الاسبق ونائب رئيس الهيئة العامة للبترول على انة كان من اعضاء لجنة الدفاع عن طابا  التى استردت طابامع د مفيد شهاب وووجدنا خريطة منزوعة البياناتات وعملنا عليهادراسات ووجدنا العلامتين التى غيرتها اسرائيل وهم علامات 91 و92 وكتبت تقرير مع د احمد عبد الحليم عضو اللجنة رئيس هيئة المساحة الجيولوجية.
 
وقد قال دصلاح ان العائد المتوقع من الكشف البترولى الجديد مائة مليار دولار وان التكلفة لا تتعدى 15 مليار دولار.
 
واشار د يحى الجمل الى خطا الحكومة وتوجها فى النزاعات الدولية وقضايا التحكيم الدولى الى هيئة قضايا الدولة والتى بالرغم منوجود مراكز اخرى افضل بكثير.
 
واكد د حسين نوح للاسف نفتقد الفن الحقيقى والثقافة الحقيقية ولابد للدولة ان تدعم الثقافة والفنون.
 
الثقافة يحكمها قانون الطفو
هناك كتاب كبار يجلسون فى بيوتهم اين محفوظ عبد الرحمن وكرم النجار ويسرى الجندى ومجدى ابو عميرة التى تعتبر اعمالهم من علامات الدراما المصرية.
 
واكد الفنان احمد عبد الواراث ان الدولة رفعت يديها عن الفنون والثقافة.
 
وقد قال المحامى ابراهيم زكى ان الثقافة وموضوع دولة ومجتمع مدنى  ان لم يكن للدولة دور فى تنمية المجتمع  وثقافتة  وقد كان   الرئيس جمال عبد الناصر ظهر فى عصرة اغانى تؤرخ للوطن وظهور ادباء مثل ثروت عكاشة وغيرهم ممن بحبون البلد ويخافون عليها.
 
وتاكيدا على مبادئ المواطنة والاخاء غنت داليا عبد الوهاب بمشاركة دناجى نجيب اغنية وطنية بعنوان (رب واحد شعب واحد) تدعو للاخاء والوطنية وتعانق الهلال مع الصليب.
 
وفى نهاية الصالون كرمت ريتا بدر الدين كلا من الدكتور صلاح حافظ وزير البيئة الاسبق ونائب رئيس الهيئة العامة للبترول ود حسين نوح الفنان التشكيلى.