Top
موقع الجمال

شارك

الصحة العامة

وجبة الإفطار لها نفس أضرار التدخين!

تاريخ النشر:22-01-2017 / 02:16 PM

وجبة الإفطار لها نفس أضرار التدخين!

من منا لم يسمع أن أهم وجبة غذائية خلال اليوم هو الإفطار الصباحي؟. فمن لا يفطر جيداً في الصباح لن يتمكن من بدء يومه بطاقة اعتيادية ولن يستطيع التركيز، حسبما قيل كثيراً من قبل خبراء تغذية وعلماء. لكن باحثاً إنجليزيا نشر كتاباً عنونه "الإفطار الصباحي أخطر وجبة خلال اليوم". إذ يقول تيرينس كيلي: "آمل أن يفهم كثيرون خلال عشرة أعوام أن الإفطار خطير جداً مثل التدخين".

فقبل 8 أعوام اكتشف الباحث إصابته بمرض السكري من الدرجة الثانية، وحينها بدأ الباحث بمراقبة نسبة السكر في دمه بنفسه يوميا، فاكتشف أن نسبة السكر ترتفع دائما بشكل خطير صباحاً بعد الإفطار.

بعد أن لاحظ ذلك، توقف عن تناول الإفطار تماما، فلاحظ مرة أخرى أن نسبة الكلوكوز في الدم تبقى مستقرة طيلة اليوم. وينصح الباحث بعدم تناول الإفطار حتى بالنسبة للذين لا يعانون من مرض السكري. فالإفطار"يحرك متلازمة التمثيل الغذائي، نوع من مقاومة الأنسولين التي تسبب أمراض انسداد الشرايين، ارتفاع ضغط الدم، والسكر".

لكن الدراسات غالباً ما تنقل أن نسبة من يتمتعون بنسبة عالية من الرشاقة هم من يتناولون وجبة الإفطار الصباحي.  ونقل موقع "فيلت 24" الألماني عن كيلي قوله، إنّ أغلب هذه الدراسات مدعومة من شركات صناعات الأغذية. 

كما أنّ الجمعية الأمريكية لمرض السكري توصلت إلى نفس النتائج تقريبا من خلال أبحاث قدمها باحثون أمريكيون. ونقل موقع "فيلت 24" عن الجمعية القول "الاعتقاد بأن هناك علاقة قوية بين انسداد الشرايين وتناول وجبة الإفطار يبدو قوي جدا".

كما يشير الخبراء إلى أن الصيام لفترات طويلة مفيد للصحة، حسبما نقل الموقع. فالاستغناء عن تناول الطعام لفترات طويلة خلال اليوم ولعدة أيام متتالية يمكن أن يقلل كثيرا من نسبة السكر في الدم، كما يؤدي إلى تقليل نسبة الكولسترول أيضا. 

ففي دراسة أجريت على  34 شابا من خلال الاستغناء عن الأكل لمدة 16 ساعة، وجد الباحثون أن هؤلاء الشباب فقدوا كثيرا من وزنهم وأضحوا أكثر رشاقة، كما قلت نسبة العوامل الالتهابية.

ترك الإفطار مهم بالنسبة لكثيرين، لكن الخبراء لا ينصحون به للجميع كالأطفال مثلاً، كما لا ينصح به لمن يشعر بنشاط وقوة بعد تناول وجبة الإفطار. فمن يشعر بالصحة والقوة والنشاط بعد الإفطار عليه الاستمرار بتناوله، ومن لا يشعر بالجوع ويمكنه بدء يومه من دون الإفطار فعليه الإقلاع عن تناول الوجبة الصباحية.

 وكما يظهر فإن خبراء الصحة يعتقدون أن وجبة الصباح ليست الوجبة المهمة كما يشاع. ورغم كل هذا وذاك، يصر البروفسور تيرينس كيلي على أن الإفطار خطير مثل التدخين.