Top
موقع الجمال

شارك

أناقة هي

اتهام مصمم أزياء المشاهير في هوليوود أناند جون باغتصاب 9 فتيات

تاريخ النشر:25-11-2008 / 12:00 PM

اتهام مصمم أزياء المشاهير في هوليوود أناند جون باغتصاب 9 فتيات
يواجه جون إمكانية السجن مدى الحياة في 16 اتهاما جنائيا.

أدين مصمم أزياء المشاهير في هوليوود أناند جون بالاغتصاب والاعتداء الجنسي على فتيات طامحات لكي يصبحن عارضات يتراوح عمرهن بين 14 و21 عاما.

ويواجه جون -34 عاما- وهو مصمم صاعد صمم ملابس لنجمة هوليوود الشهير باريس هيلتون والمغنية جانيت جاكسون، إمكانية السجن مدى الحياة في 16 اتهاما جنائيا.

وذكرت رويترز أن الجرائم تتضمن ارتكاب أفعال بذيئة مع طفل، والاغتصاب، والاعتداء الجنسي في هجمات بين عامي 2001 و2007 على تسع فتيات من الساعيات للعمل كعارضات، وأدين أيضا بحيازة مواد إباحية لأطفال.

وقال ممثلو الادعاء إن جون أغوى فتيات ونساء إلى لوس أنجلوس بوعد أنه يمكنهن من العمل كعارضات ثم اعتدى عليهن.

وقالت ممثلة الادعاء فرانسيس يونج لهيئة المحلفين "لقد أهانهن وحط من قدرهن، وأخذ ما يريده منهن، فقد كان مفترسا استغل أناسا ضعفاء حوله".

ونفى جون، واسمه الكامل أناند جون ألكسندر، هذه الاتهامات.

وقال محاموه إن الفتيات والنساء الصغيرات ساعيات للانتقام ألفن قصصهن أو "شجعن على ما حدث"، ولا يوجد دليل مادي يذكر على ذلك.

وجون محتجز منذ عام، حيث يجري التحقيق معه في اتهامات مماثلة في نيويورك ودالاس.

وعرضت لمحة عن المصمم الهندي المولد في البرنامج التلفزيوني "أكبر النماذج المقبلة في أمريكا"، في 2003 واختارته مجلة "نيوزويك" كأحد أكثر مواطني جنوب آسيا نجاحا في العالم في 2004.

باريس أشهر زبائنه
وتعد باريس هيلتون أشهر النجمات التي تتعامل مع المصمم أناند جون، وهي أيضا عارضة أزياء ومغنية وممثلة في حلقات "الحياة البسيطة The Simple Life"، رغم أن حياتها أبعد ما تكون عن البساطة، حيث اشتهرت بأسلوب حياتها اللاهي واستهتارها.

كما دخلت في عدة مشاكل قانونية بسبب قيادتها للسيارة وهي مخمورة، وحُكم عليها بالسجن لمدة 45 يوما، خُففت لمدة 23 يوما لحسن السير والسلوك في العام الماضي.

ومنذ خروجها من السجن، تعهدت بترك حياتها السابقة والاتجاه للعمل الخيري، وساعد على التزامها وابتعادها عن المشاكل ارتباطها بالموسيقي "بينجى مادين".

وباتت هيلتون معروفة في 2003، بعد نشر شريط فيديو على الإنترنت عن مغامراتها الجنسية، ثم قدمت برنامج "The Simple Life"، في إطار تلفزيون الواقع، وأدت دورا في فيلم رعب في 2005، وحاولت أخيرا أن تحترف الغناء.