Top
موقع الجمال

شارك

الصحة العامة

مشاكل النوم المعتدلة قد تؤدى إلى إصابة النساء بضغط الدم المرتفع

تاريخ النشر:27-08-2018 / 05:12 PM

مشاكل النوم المعتدلة قد تؤدى إلى إصابة النساء بضغط الدم المرتفع

كشفت دراسة طبية حديثة عن أن النساء اللاتي يعانين من مشاكل طفيفة في النوم كن أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم.

وقالت الدكتورة بروك أجاروال، الأستاذ في «مركز إيرفينج الطبي» التابع لجامعة «كولومبيا» في نيويورك :«تشير النتائج المتوصل إليها إلى أن مشاكل النوم المعتدلة يمكن أن تبدأ التهاب بطانة الأوعية الدموية، وهذا مساهما كبيرا في الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية».

ووفقا للباحثين، فإن ما يقرب من ثلث البالغين لا يحصلون على قسط كاف من النوم، وبالنسبة للنساء قد تكون المشكلة أكبر.

وأكدت «أجاروال»:«هذا أمر مثير للقلق، حيث أظهرت الدراسات الحديثة أن الحرمان من النوم أو المعاناة من مشاكل معتدلة في النوم قد يكون له تأثيرا غير مناسبا على صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء».

وبالنسبة للدراسة- التي نشرت في دورية جمعية القلب الأمريكية- قام الباحثون بفحص ضغط الدم وعادات النوم لدى 323 امرأة بصحة جيدة وكانت اضطرابات النوم المعتدلة- النوم الرديء الجودة، واستغرق وقتًا أطول للنوم، والأرق- أكثر شيوعًا ثلاث مرات تقريبًا من اضطرابات النوم الشديدة، مثل توقف التنفس أثناء النوم الانسدادي، وقد تم استخراج الخلايا البطانية قليلة من داخل الوريد الذراع بحثا عن البروتين الموالية للالتهابات التي تتورط في تطوير أمراض القلب والأوعية الدموية لدى بعض النساء.

وقد لوحظ أن النساء اللاتي أخفقن في الحصول على قسط واف من النوم ارتفعت بينهم فرص الالتهابات المرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية وهو ما يعد أمرا مثيرا للقلق.