Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

بالفيديو .. حقيقة تحرش عصام كاريكا من مطربة جزائرية

تاريخ النشر:18-04-2019 / 10:44 AM

المحرر: خاص الجمال - طارق علي

بالفيديو ..  حقيقة تحرش عصام كاريكا من مطربة جزائرية
بالفيديو .. حقيقة تحرش عصام كاريكا من مطربة جزائرية

شهدت الساعات الماضية تبادل الاتهامات بين  المغنية الجزائرية ياسمين نيار، والمطرب والملحن المصرى عصام كاريكا، حيث اتهمت ياسمين الملحن المصرى بالنصب، والابتزاز والتحرش بها، بينما اتهمها هو الاخر بالنصب، وانها افتعلت هذه الضجة للتغطية على اتهامه لها بالنصب وعدم دفع مستحقات أغنية قام بتلحينها لها منذ فترة.

ورصد موقع الجمال تبادل الاتهامات، وردود كل طرف على الاخر، لتحض حجة خصمه، وسوف تكشف تحقيقات نقابة المهن الموسيقية والنيابة العامة خلال الايام القادمة من لة الحق .

ونشرت المغنية الجزائرية فيديو على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الإجتماعى "إنستجرام"  تستنجد بالرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى، والفنان هانى شاكر، رئيس نقابة المهن الموسيقية لقيام المطرب والملحن عصام كاريكا، بتهديدها والنصب عليها، وقيامة بالتحرش بها لسابق تعاونهم فى أغنية باسم" الواد الحريف.

كما تقدمت بشكوى  لنقابة المهن الموسيقية قالت فيها "إنه "بتاريخ 27 من شهر أكتوبر سنة 2018 قمت بزيارة مصر للمرة الأولى، من أجل تسجيل أغنية مع الملحن الملقب بعصام كاريكا  تحمل اسم "الواد  الحريف " من ألحانه بسعر 8000 دولار أمريكي، ولتنفيذ هذا العمل طلب مني الملحن عصام كاريكا بإعطائه عربونا بمقدار 3000 دولار أمريكي بعد أن أسمعني مقطعا صغيرا من الأغنية".

وأضافت: "الملحن لمس بيده منطقة حساسة من جسمي وتحسس، وأنا دفعت يده وصرخت في وجهه وطلبت منه أن يرجع لي العربون فرفض، وأنهرت نفسيا وبكيت وأحسست بالغلط لأنني تكلفت بالمصاريف والعربون وخدعت وتحرش بي".

كما أكدت المطربة الجزائرية انها تحمل جواز سفر سويسرى، وسوف تقدم شكوى رسمية، ضد كاريكا، الى جمعية سويسرية عالمية، تعنى بمناهضة التحرش، وانها سوف تتخذ كل الاجراءات القانونية عبر وزارة الخارجية السويسرية.

ومن جانبه أبدى الفنان عصام كاريكا، استيائه من ادعاء ماتسمى مطربة جزائرية التحرش بها، وقال فى تصريحات صحفية أن المذكورة مطربة مغمورة قامت بالنصب عليا، وقدمت شكوى ضدها في نقابتها بالجزائر منذ 3 أيام، لعدم تقاضيّ باقي مستحقاتي عن تلحين وتاليف أغنية الواد الحريف، وبعد علمها بالشكوى ضدها أفتعلت قيامى بالتحرش بها.

واوضح كاريكا ان المطربة اتفقت معي على مبلغ 8 آلاف دولار مقابل أداء أغنية معها، وعندما انتهيت، سافرت إلى بلدها، واتصلت بها عدة مرات فلم تجب علي واختفت، فقدمت شكوى ضدها في نقابتها بالجزائر، وحصلت حتى الآن على 3 آلاف دولار فقط ومتبق لي 5 آلاف دولار".

واضاف انة فوجئ بها تخبرة انها اعتزلت الغناء ولا تستطيع دفع باقى المستحقات، وعندما علمت أننى سوف انشر فيديوهاتها الخاصة اثناء اتفاقنا على ثمن الاغنية وقيامها بالحضور الى الاستديو ومشاهدتها للاغنية وابدائها الاعجاب بها ، وطلبها منه السفر لبلدتها لارتباطها ببعض الاعمال ، وانها سوف ترسل لة صوتها بكلمات الاغنية لانشغالها ومن ثم تسجيها.