Top
موقع الجمال

شارك

دنيا العطور

تعرفي على الأماكن المناسبة ليتفاعل العطر مع كيمياء الجسم

تاريخ النشر:26-06-2019 / 04:27 PM

تعرفي على الأماكن المناسبة ليتفاعل العطر مع كيمياء الجسم

مع ارتفاع درجات الحرارة وموجات الحر الشديدة يفرز جسم الإنسان كميات كبيرة من العرق وهو ما يؤدى إلى انبعاث بعض الروائح الكريهة خلال ساعات اليوم، وهو ما يجعل الشخص يصاب بالحرج ويسعى للحصول على رائحة جيدة بأى طريقة ممكنه، حسبما ذكر موقع"healthline".

ونقدم لك نصائح مفيدة للقيام بها طول اليوم للحصول على رائحة جسم جيده والحفاظ على صحتك والشعور بالإنتعاش تدوم طوال اليوم.

وضع العطور فى المكان المناسب
القليل من العطر يذهب تأثيره سريعا و يمكن أن يساعد تطبيقه بشكل صحيح في تحقيق أقصى استفادة من الرائحة.

وضع العطر أو البرفان  على نقاط النبض مهم للاستفادة منها والأمر له أصول علمية وطبية، فوضعها فى تلك المناطق يسمح للرائحة بالخلط بشكل طبيعي مع كيمياء الجسم،  ومع ارتفاع حرارة الجسم خلال ساعات النهار أو العمل  سيتم تنشيط الرائحة وإطلاقها وتظل رائحة الجسم منعشة وجيده بالرغم من التعرق وارتفاع درجة حرارة الجو. 

ما هى نقاط النبض وأماكن تواجدها فى الجسم :
- الجزء الخلفي من الرقبة.

- المرفقين.

- المعصمين.

- وراء رالركبتين.

لرائحة الجسم علاقة كبيرة بالنظافة وحتى ما نأكله يمكن أن يؤثر أيضًا على الطريقة التي تنبعث منها رائحة الجسم مثل البروكلي والثوم والأسماك ، لأنها لذيذة وجيدة بالنسبة لك. ومع ذلك ، يمكنك التحكم في النظافة.

ويعتمد عدد مرات الاستحمام على نوع البشرة  ومستوى النشاط الذى يبذله كل شخص يوميا، والأفضل  لصحة الجسم هو الاستحمام مرة واحدة في اليوم وضرورة التركيز على أجزاء الجسم ذات الغدد الأكثر عرقًا مثل:
- الإبطين.

- الفخذين.