Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

رشوان توفيق إيقونة الحب والوفاء .. مالاتعرفه عن حياته الخاصة؟

تاريخ النشر:18-07-2019 / 10:42 AM

المحرر: خاص الجمال - طارق علي

أيقونة الحب والوفاء
تحول الفنان رشوان توفيق الى إيقونة الحب والوفاء بعد  قصة الحب الملهمة التى استمرت لأكثر من 60 عاما، جمعت بينه وبين زوجتة، التي توفيت ظهر الثلاثاء الماضى بعد صراع طويلا مع المرض.

تلك القصة التي شغلت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الايام الماضية، عقب ظهور الفنان رشوان توفيق منهار من البكاء أثناء تشيع جنازة زوجتة، والذى كان لايفوت لقاء او حديث، الا أن يذكر محاسنها وفضلها علية أمام الجميع، بعد سنوات طويلة من الزواج، وكيف لعب القدر دروه في لقائهما معا، حينما كان يشارك في بطولة مسرحية "شهريار" بالجامعة.

وانة كان لايعرفها وانما يعرف شقيقتها التى كانت زميلة لبنت أخوه الكبرى، فأرسل دعوات إلى شقيقة تلك الفتاة من أجل حضور العرض.

وأكد رشوان توفيق فى أحد البرامج التليفزيونية انة في ذلك اليوم لم تكن الفتاة ترغب في الذهاب بصحبة شقيقتها إلى العرض، حيث توسل إليها الجميع من أجل الذهاب واستجابت في النهاية، لكنها لم تفكر في المرور على غرفتى وتحيتى بعد انتهاء العرض مثلما فعلت شقيقتها.

إلا أن الصدفة لعبت دورها حينما استمع رشوان توفيق إلى حديث الثلاثي النسائي بعد انتهاء العرض، حيث كن يتناقشن حول الزواج، فوجد تلك الفتاة تؤكد على أنها ترغب في أن تقف إلى جوار من ستتزوجه وتتحمل معه مصاعب الطريق وينون حياتهما ويفرحون سويا بما سيحققونه من نجاحات فى الحياة.

شرارة الحب


لتنطلق شرارة الحب في قلبه، وهو ما علق عليه توفيق قائلا "أراد الرحمن أن يحفظني بزواجي منها"، حيث تزوجا وهي في السابعة عشرة من عمرها وانطلقت رحلة كفاحه معها، خاصة أنه تزوج وهو مازال يدرس، وظل مقيما في منزل والده ثلاث سنوات.

مشيراَ انة طول حياتة لم تشعرة زوجتة انه قصر معها بالرغم من مرور أيام صعبة عليهم فى بداية حياتة الفنية، كما وصفها بملكة جمال العالم، وانة ربنا اكرمة منها بثلاث أبناء"هبة وايات وتوفيق .

وأضاف أنه في الثلاث سنوات الأخيرة لم يكن يغادر منزله كي يظل إلى جوار زوجته يرعاها صحياً، وحينما كان يضطر للخروج كان يلقي بتعليماته إلى الجميع من أجل البقاء إلى جوار زوجته وعدم المغادرة.

وأرجع سبب اعتذاره عن العديد من الأعمال إلى حاجته للبقاء إلى جوارها، معلقا على ذلك قائلا "شالتني في السراء والضراء"، مؤكداً أنه كان يقول لها في سنواتها الأخيرة إنه يحبها أكثر مما كان يحبها وهي في السابعة عشرة من عمره.

أحزانه


ومن أصعب الاوقات التى مرت على الفنان القدير رشوان توفيق هو فقدان أبنة الوحيد "توفيق" الذى وافتة المنية عقب أداء مناسك الحج عقب أصابته ببعض الجلطات التى أودت بحياتة أثناء إجراء الفحوصات الطبية لة داخل إحدى المستشفيات.

كما أثر جداَ فقدانه لزوجتة الثلاثاء الماضى، التي عاش معها 62 عاماً  على حالتة النفسية، وانهيارة من البكاء أثناء تشيع جثمانها الى مثواه الاخير. 

سيرتة الذاتية


 رشوان توفيق هو ممثل مصري من مواليد 24 نوفمبر 1933بقرية الشنطور  _مركز سمسطا _ محافظة بنى سويف لمع في العديد من الأدوار وخاصة في التليفزيون والمسرح.

تخرج رشوان توفيق من معهد الفنون المسرحية والتحق للعمل بالتليفزيون منذ إنشائه حيث عمل مدير استديو ثم مساعد مخرج حيث عمل مساعد للمخرج كمال أبو العلا في برنامج "من الجاني؟"، ثم تقدم لاختبار المذيعين ونجح ليصبح مذيعا حتى ينطلق من الشاشة إلى مجالات فنية أوسع حيث قدم برنامج شبابي. وعندما تكونت فرقة مسرح التليفزيون كان من أوائل المنضمين لها وشارك في أول مسرحية وهي شيء في صدري إخراج نور الدمرداش.

 وفي ذلك الوقت تم اسناد إخراج برنامج "من الجانى ؟" له ورغم مشاركاته السينمائية القليلة إلا أنه حصل على جائزة التمثيل دور ثاني لفيلم جريمة في الحي الهادئ إخراج حسام الدين مصطفى.

أعماله


قدم للتليفزيون جميع الأدوارمنها الشرير والكوميدي والصعيدي والاجتماعى والديني حتى أنه احتكر الأدوار الدينية في مسلسلات رمضان في فترة من الفترات، وتميز في أدوار الرجل الصعيدي في الضوء الشارد والليل وآخره وفي المسلسلات التاريخية كما في مسلسل سليمان الحلبي . 

وأخر أعمالة الدرامية هجرة الصعايدة، عفاريت عدلي علام،أستاذ ورئيس قسم، أهل الهوى، سلسال الدم (ج1، 2، 3)

شارك رشوان توفيق فى العديد من الافلام منها: الجسر، أحوال شخصية، قضية الأستاذة ، القانون لا يعرف عائشة،آباء وأبناء، الاعتراف الأخير،الانثى والذئاب،حياة خطرة، نادية،الرجل والقضبان، جزيرة العشاق، جريمة فى الحى الهادي .. وغيرها من الافلام الناجحة