Top
موقع الجمال

شارك

الصحة العامة

تصاعد أضرار السجائر الإلكترونية بعد تسببها فى القىء وأمراض الرئة

تاريخ النشر:04-09-2019 / 03:13 PM

 تصاعد أضرار السجائر الإلكترونية بعد تسببها فى القىء وأمراض الرئة

كشفت صحيفة The Sun البريطانية، أنه في السنوات الأخيرة، تم الترويج للسجائر الالكترونية باعتبارها أفضل بديل للتدخين التقليدي، لكن خبراء الصحة الآن يحذرون من أن السجائر الإلكترونية قد لا تكون آمنة كما كانت في البداية.

ويأتي ذلك بعد ارتفاع حاد في أمراض الرئة الغامضة والمهددة للحياة، والتي يُعتقد أنها مرتبطة بالأبخرة، على مدار الصيف.

وقالت الصحيفة، أبلغت الولايات المتحدة وحدها الآن أن أكثر من 215 شخصًا، معظمهم يتمتعون بصحة جيدة وفي سن المراهقة أو العشرينات، ذهبوا إلى المستشفيات وهم يعانون من صعوبات في التنفس، والقيء، والتعب لعدة أيام سابقة ،حتى انتهى الأمر بالعناية المركزة على جهاز التنفس الصناعي لعدة أسابيع.

قال مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، إنه يجب على الناس "التفكير في ضبط النفس من استخدام منتجات السجائر الإلكترونية".

وأضافوا في بيان، أنه حتى الآن حدد المسؤولون 215 حالة اصابة محتملة بأمراض الرئة مرتبطة بالتبخير في 25 ولاية لكن السبب لا يزال مجهولا.

قال الدكتور ميلودي بيرزادا، كبير أطباء أمراض رئة الأطفال في مينيولا، بنيويورك لصحيفة "نيويورك تايمز"،  إن تفشي المرض أصبح وباء، هناك شيء خاطئ للغاية، يحاول الباحثون في مجال الصحة إثبات ما إذا كان يتم تسريب مادة معينة إلى المنتجات، أو عن طريق الماريجوانا.

وأضافت الصحيفة، أنه قد نفى العديد من المرضى بأنهم ليسوا على علم بالمواد التي ربما استخدموها مما يجعل العلاج معقدًا.

وأكدت أن التبخير يعمل عن طريق تسخين السائل المملوء بالمواد الكيميائية، وتحويله إلى بخار لاستنشاقه، يتم خلط المواد الكيميائية مع المذيبات ، أو الزيوت، والتي تسخن لتصبح بخارا، ولكن يمكن ترك بعض قطرات الزيت لأن السائل يبرد ويتم استنشاق تلك التي يمكن أن تسبب مشاكل في التنفس والتهاب الرئة.

قال توماس إيسنبرج، الذي يدرس السجائر الالكترونية في جامعة فرجينيا كومنولث، لصحيفة نيويورك تايمز: "إن استنشاق الزيت في رئتيك هو سلوك خطير للغاية، ويمكن أن يؤدي إلى الوفاة.

وأوضحت الصحيفة، أن هناك مشكلة أخرى، وهي أن العديد من مكونات السجائر الألكترونية غير مدرجة في المنتجات ، في بعض الحالات التي تم الإبلاغ عنها في نيويورك، وجدوا أن زيت فيتامين" هـ "،هو واحد من أكثر المواد شيوعًا المرتبطة بمشاكل الجهاز التنفسي المفاجئة والشديدة.

بعد الإصابة بأمراض الرئة الأسبوع الماضي، يعتقد أنها أول حالة وفاة مرتبطة بالأبخرة في العالم، لم تحدد السلطات هوية الرجل، لكن من المعروف أنه عاش في ولاية إلينوي وكان بين 17 و 38 عامًا وقت وفاته.

وقال روبرت ريدفيلد مدير مركز السيطرة على الأمراض، "هذا الموت المأساوي في ولاية إلينوي يؤكد على المخاطر الصحية المرتبطة بمنتجات السجائر الألكترونية.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه يتم تعريض المستخدمين للعديد من المواد المختلفة التي لدينا معلومات قليلة عنها، حول الأضرار ذات الصلة، بما في ذلك النكهات، والنيكوتين، والقنب، والمذيبات ، في حالة أخرى، كاد شاب من تكساس أن يتوفى في الشهر الماضي، بعد  حدوث تدهور بالرئة.