Top
موقع الجمال

شارك

الصحة العامة

الشتاء على الأبواب.. كيف تحمى طفلك من انخفاض حرارة الجسم

تاريخ النشر:07-11-2019 / 10:04 AM

الشتاء على الأبواب.. كيف تحمى طفلك من انخفاض حرارة الجسم

مع اقتراب فصل الشتاء، قد يكون طفلك أكثر عرضة لخطر انخفاض حرارة الجسم، وبالتالى المرض بسهولة.

انخفاض حرارة الجسم وفقا لتقرير موقع " thehealthsite" هو حالة طبية ينجم عن انخفاض مفاجئ وغير متوقع في درجة حرارة الجسم بسبب التعرض الطويل لدرجات الحرارة الباردة، فعلى الرغم من أنها يمكن أن  تحدث للبالغين، إلا أن الحالات الأكبر تسجل  لدى كبار السن والرضع والأطفال، لأن لديهم قدرة محدودة في تنظيم درجة حرارة الجسم.

وفقا لمنظمة الصحة العالمية، بالنسبة للأطفال، تشكل درجة حرارة الجسم أقل من 36 درجة مئوية انخفاض فى حرارة الجسم، ويمكن أن تتراوح التأثيرات على الرضع من نقص الأكسجين في الأنسجة والأضرار العصبية إلى تعفن الدم المتأخر والوفاة.

حتى بين الأطفال الرضع ، فإن المولودين ذوي الوزن المنخفض عند الولادة أو الحالة الصحية هم أكثر عرضة لذلك، كما أن الأطفال الخدج معرضون أيضًا لخطر أكبر.

أسباب ارتفاع ضغط الدم عند الأطفال
في حين أن التعرض للبرد هو السبب الرئيسي لخفض حرارة الجسم ، إلا أنه  ليس السبب الوحيد، فاضطرابات التنظيم الحراري مثل الإنتان والنزيف داخل الجمجمة وارتفاع ضغط الدم الأم والولادة القيصرية ودرجة الحرارة البيئية غير المناسبة في غرفة الولادة يمكن أن تسبب انخفاض حرارة الجسم عند الرضع.

كيفية منع ارتفاع ضغط الدم لدى الأطفال
إليك بعض التقنيات التي يمكنك استخدامها في المنزل لحماية طفلك من انخفاض حرارة الجسم.

خلق بيئة حرارية محايدة في المنزل
بناءً على وزن طفلك وعمره بالساعات والأيام، يجب عليك التحدث مع طبيبك حول درجة الحرارة التي يجب أن يكون عليها سرير الطفل، فيجب أن تكون درجة الحرارة وفقًا لعدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الطفل على الحفاظ على درجة حرارة الجسم، درجة الحرارة أقل من 36.5 درجة مئوية تزيد من التعرض وتجعل من الصعب على الطفل الحفاظ على الحيادية الحرارية.

توفير الغذاء والطاقة اللازمة لطفلك
نقص الوزن للطفل يعنى أنه ليس لديه سعرات حرارية كافية تنظيم درجة حرارة الجسم، لذا  يُنصح بإرضاع الطفل مبكراً لتوفير الطاقة لمحاربة البرد.

تدفئة رأس الطفل
تدفشة الطفل جيدا يعمل على منع تعرضه للتيارات الباردة، و أفضل قطعة ملابس تحمي الطفل هي الصوف، حيث أظهرت الدراسات أن الأطفال يفقدون معظم حرارتهم من رؤوسهم.