Top
موقع الجمال

شارك

عناية بالبشرة

علاجات للبشرة الدهنية

تاريخ النشر:21-11-2019 / 01:54 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

علاجات للبشرة الدهنية

البشرة الدهنية هي نتيجة للإفراط في إنتاج الزهم من الغدد الدهنية، وتقع هذه الغدد تحت سطح الجلد. الزهم مادة دهنية مصنوعة من الدهون وهو ليس سيئا لأنه يساعد على حماية وترطيب بشرتك والحفاظ على شعرك لامعا وصحيا.
الكثير من الزهم قد يؤدي إلى ظهور البشرة الدهنية التي قد تؤدي إلى انسداد المسام وحب الشباب.. الوراثة والتغيرات الهرمونية أو حتى الإجهاد قد يزيد من إنتاج الزهم.
البشرة الدهنية وحب الشباب يشكلان تحديا للسيطرة عليهما، ومع ذلك غالبا ما تقلل العلاجات المنزلية من الأعراض دون استخدام الأدوية الموصوفة أو أنظمة العناية بالبشرة باهظة الثمن، وفيما يلي بعض علاجات البشرة الدهنية التي يمكنك تجربتها في المنزل:
1- اغسلي وجهك:
يبدو الأمر واضحا لكن الكثير من الأشخاص ذوي البشرة الدهنية لا يغسلون وجههم يوميا، وإذا كانت بشرتك دهنية فيجب عليك غسل وجهك مرتين في اليوم ولكن لا تبالغي. تجنبي الصابون القاسي أو المنظفات واستخدمي صابونا لطيفا مثل صابون الجليسرين بدلا من ذلك.

2- العسل:
العسل هو أحد أكثر علاجات البشرة احتراما، وبفضل قدراته المضادة للبكتيريا والمطهرة قد يفيد البشرة المعرضة لحب الشباب و البشرة الدهنية. العسل أيضا مرطب طبيعي لذا فهو يساعد في الحفاظ على رطوبة البشرة، وذلك لأن المرطبات تستخلص الرطوبة من الجلد دون استبدالها.

ولاستخدام العسل لعلاج حب الشباب والبشرة الدهنية طبقي طبقة رقيقة على وجهك واتركيها لتجف لمدة 10 دقائق واشطفيها جيدا بالماء الدافئ.

3- الطين التجميلي:
يتم استخدام الطين التجميلي الذي يسمى أيضا طين الشفاء للمساعدة في امتصاص زيت البشرة وعلاج العديد من الأمراض الجلدية. الطين الأخضر الفرنسي هو علاج شائع للبشرة الدهنية وحب الشباب لأنه ماص للغاية، الطين الأخضر الفرنسي يأتي في شكل مسحوق.

4- دقيق الشوفان:
الشوفان يساعد على تهدئة البشرة الملتهبة وامتصاص الزيت الزائد، كما أنه يساعد على تقشير الجلد الميت، عند استخدامه في ماسكات الوجه عادة ما يتم طحن دقيق الشوفان، يمكن دمجه مع الزبادي أو العسل أو الفاكهة المهروسة مثل الموز أو التفاح أو البابايا.

5- بياض البيض والليمون:
بياض البيض والليمون علاج شعبي للبشرة الدهنية، ويعتقد أن كل من المكونات تشد المسام، وقد يساعد الحمض الموجود في الليمون والفواكه الحمضية الأخرى على امتصاص الزيت. ولليمون أيضا قدرات مضادة للجراثيم، ومع ذلك فإن هذا العلاج ليس خيارا جيدا للأشخاص الذين يعانون من حساسية البيض.