Top
موقع الجمال

شارك

الصحة الجنسية

كيف يخبرك مهبلك أنه ليس بصحة جيدة؟

تاريخ النشر:08-01-2020 / 04:52 PM

المحرر: خاص الجمال - إيمان عبد الهادي

كيف يخبرك مهبلك أنه ليس بصحة جيدة؟

مثل معظم أجزاء الجسم فإن المهبل هو أيضا نظام كامل بحد ذاته، أولا يمكنه تنظيف نفسه ذاتيا. ثانيا يوضح ما إذا كان هناك أي شئ خاطئ في شكل أعراض وعلامات.. إنه جهاز للتنظيف الذاتي  والترطيب الذاتي في الجسم، ومع ذلك عندما يكون هناك خلل في الرقم الهيدروجيني أو مستويات الهرمونات أو في بكتيريا المهبل فإنه يصرخ طلبا للمساعدة.

تابعي القراءة لمعرفة ما يخبرك به مهبلك..
1- رائحة كريهة:

الرائحة الطبيعية لمهبلك عطرية إلى حد ما وقد تكون مكثفة في بعض الأحيان، في حين أن هذه الرائحة طبيعية وغير خطرة إلا أن ما ينبغي أن يلفت انتباهك إذا كانت الرائحة كريهة أو شبيهة برائحة الخبز وخاصة بعد العلاقة الحميمة، وهذا يعني إصابتك بالتهاب بكتيري. يمكن للمضادات الحيوية التي يصفها الطبيب التخلص من هذه الرائحة المريبة.

2- إفرازات مهبلية غير طبيعية:
تماما مثل حقيقة أن المهبل له رائحة مميزة والتي ليست علامة على وجود مشكلة على هذا النحو حتى الإفرازات المهبلية أمر طبيعي، هذه الإفرازات الطبيعية تكون شبيهة بقوام بياض البيض ولونه، كما أنها قد تكون نتيجة لقيام المهبل بترطيب نفسه والحماية أيضا.

إذا لاحظت وجود اختلاف في الرائحة أو اللون أو مقدار أو تناسق إفرازاتك المهبلية فستكونين بحاجة إلى رؤية ما إذا كان إفرازك من أي لون آخر غير اللون الأبيض سواء كان الأخضر أو الأصفر أو الرمادي، يمكن أن يكون بسبب عدوى مثل التهاب المهبل أو الأمراض المنقولة جنسيا.

3- الحكة:
إذا كنت تشعرين بالرغبة الملحة لهرش جدار المهبل فقد يعني هذا إصابتك بعدوى، عادة يمكن أن تكون الحكة في المهبل بسبب عدوى الخميرة، ومع ذلك فإن العدوى المنقولة جنسيا تسمى داء المشعرات يمكن أيضا أن تكون السبب.

إذا كانت الحكة بعد الجنس بشكل أساسي وكنت قد استخدمت بعض المرطب فقد يكون الكحول هو الذي يسبب الحكة، وفي بعض الأحيان قد يكون من الممكن أيضا أن تكون لديك حساسية من تلك الواقيات الذكرية المطاطية.

4- الجفاف:
في أغلب الأحيان يكون جفاف المهبل علامة على انخفاض مستويات الإستروجين، هذه التغييرات الهرمونية هي النتائج الأكثر شيوعا لانقطاع الطمث أو الشيخوخة، ومع ذلك يمكن أن يحدث جفاف المهبل أيضا بسبب تلك المهيجات في المنتجات المحملة بالمواد الكيميائية مثل الغسولات والدوش المهبلي.

سبب آخر محتمل لانخفاض رطوبة المهبل الطبيعي يمكن أن يعزى إلى انخفاض الرغبة الجنسية، عندما تثيرين شعورك بالقدر الكافي يكون هناك قدر كبير من الترطيب لكن أثناء الجاذبية الجنسية المنخفضة قد تواجهين الجفاف. عادة ما يصف الأطباء المرطبات المهبلية أو العلاج ببدائل الإستروجين في حالات انقطاع الطمث لعلاج هذا الجفاف غير المريح.