Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

وفقا لاستطلاع مجلة فرنسية .. رشيدة داتي نموذج لإمرأة القرن الجديد

تاريخ النشر:09-03-2009 / 12:00 PM

المحرر: خاص الجمال - عمرو لبيب

وفقا لاستطلاع مجلة فرنسية ..  رشيدة داتي  نموذج لإمرأة  القرن الجديد

بسؤال  الفرنسيين: " من هي الشخصية التي ترمز للمرأة في بداية هذا القرن؟" .. أجابو : إنها رشيدة داتي. وزير العدل التي تربعت علي  رأس استفتاء اجرته مجلة Sélection du Reader’s Digest  بمناسبة اليوم العالمي للمرأة يوم الأحد.

بنسبة  26 ٪ من الأصوات لصالحها، تقدمت رشيدة داتي علي الممثلة صوفي ماركو التي جاءت في المركز الثاني في استطلاع الرأي  (23 ٪ من الأصوات ) وجائت  الصحفية كلير شازيل  في الترتيب الثالث (21 ٪). ووفقا للأشخاص الذين أجري معهم الأستبيان : إن المرأة في القرن الحادي والعشرين التي تجسدها رشيدة داتي تتسم بثلاثة صفات : الأستقلال، تحمل المسؤولية، والديناميكية.

وتبرز في هذا الأستبيان أربعة نساء سياسيات أخريات في ترتيب متقدم في هذه القائمة. سيمون فايل وزيرة الشؤون الاجتماعية في الفترة من 1993 إلى 1995 حيث جائت في المركز الرابع تليها وزير الدولة لشؤون حقوق الإنسان راما ياد  للمرشحة الاشتراكية في انتخابات الرئاسة سيجولين رويال  وللسكرتير الأول للحزب الوطني الاشتراكي مارتين أوبري. أما بالنسبة لزوجة رئيس الدولة  كارلا بروني ، فقد وصلت إلي المركز الثامن.

عشرة ممثلات في التصنيف من بينهن فاليري لومارسييه
من بين مقدمات البرامج، وصلت لورانس فيراري إلي المركز التاسع .  احتلت أودري بولفار مقدمة  برنامج  Soir 3 الترتيب ال20 . أما بالنسبة لصاحبات المشاريع  فقد  وصلت  لورانس باريستو مديرة شركة  Medef إلي المركز الثالث عشر في التصنيف متقدمة علي "آن  لوفرحيون" مديرة مجموعة Areva  حيث احتلت  المركز السادس والعشرون.

وأخيرا احتلت عشرة ممثلات  ترتيبات في  التصنيف حيث ظهرت فاليري لومارسييه  في الترتيب العاشر، كارول بوكيه المركز ال11, وماريوكوتيار المركز ال121.

وجاءت في المراكز الثلاثة الأخيرة في هذا الترتيب : الباحثة فرانسواز باري سنوسي الحائزة على جائزة نوبل في الطب عام 2008، والكاتبة كاثرين ميللي وكلوييه مورتو  ملكة جمال فرنسا 2009.

هذا الاستطلاع للرأي أجترته مجلة Sélection du Reader’s  من خلال شبكة المسح الشاملة   للمجلة  Global Net Survey من  خلال عينة من 3755 شخص جرت مقابلتهم في الفترة من 14 إلى 16 يناير 2009 عن طريق الاستبيان.