Top
موقع الجمال

شارك

بروفايل

بعد رحيلها .. ما لاتعرفه عن الفنانة نادية لطفي

تاريخ النشر:04-02-2020 / 01:29 PM

المحرر: خاص الجمال - طارق علي

بعد رحيلها .. ما لاتعرفه عن الفنانة نادية لطفي
بعد رحيلها .. مالاتعرفة عن الفنانة نادية لطفي

رحلت عن عالمنا اليوم الفنانة القديرة نادية لطفى عن عمر يناهز 83 عاماَ أسمها الحقيقى بولا محمد مصطفى شفيق، ولدت في حي عابدين في القاهرة لأب مصري وأم مصرية إسمها فاطمة من محافظة الشرقية، وليس كما يدعى إنها بولندية حسب لقائها مع الإعلامي أسامة كمال.

 حصلت على دبلوم المدرسة الألمانية بمصر عام 1955، واكتشفها المخرج رمسيس نجيب وهو من قدمها للسينما وهو من اختار لها الاسم الفني (نادية لطفي) اقتباسا من شخصية فاتن حمامة نادية في فيلم لا أنام للكاتب إحسان عبد القدوس اسمها الحقيقي "بولا محمد لطفي شفيق". 

تألقت في العديد من الأفلام بعضها مع الفنانة سعاد حسني مثل (السبع بنات).

قدمت عملا مسلسل واحداً فى التليفزيون وهو ناس ولاد ناس وعملا مسرحيا واحداً وهو بمبة كشر، وكان لها نشاط ملحوظ في الدفاع عن حقوق الحيوان مع بداية ثمانينات القرن العشرين.

أكما قدمت العديد من الأفلام منها: الناصر صلاح الدين، سلطان، حب إلى الأبد،السبع بنات، صراع الجبابرة، الخطايا،أبي فوق الشجرة.
النظارة السوداء، سنوات الحب، عدو المرأة، جريمة في الحي الهادئ، ولا تطفئ الشمس ، وغيرها من الافلام الناحجة

حياتها الأسرية
تزوجت في حياتها ثلاث مرات، الأولى كانت عند بلوغها العشرين من عمرها من ابن الجيران الضابط البحري "عادل البشاري" ووالد ابنها الوحيد أحمد الذي تخرج من كلية التجارة ويعمل في مجال المصارف، والثانية من المهندس "إبراهيم صادق شفيق"، وكان هذا في أوائل سبعينات القرن العشرين ويعتبر أطول زيجاتها، والثالثة من "محمد صبري".

الوفاة 
رحلت عن عالمنا الفنانة الكبيرة نادية لطفي  في 4 فبراير 2020 بعد تدهورحالتها الصحية، إثر إصابتها بنزلة شعبية حادة أدت إلى فقدان وعيها ودخولها العناية المركزة.