Top
موقع الجمال

شارك

رشاقة

النحافة والبدانة تتحددان في الأشهر الستة الأولى لحياة الطفل

تاريخ النشر:15-10-2010 / 12:00 PM

النحافة والبدانة تتحددان في الأشهر الستة الأولى لحياة الطفل
أن الأطفال الذين يزيد وزنهم بشكل كبير خلال الأشهر الستة الأولى من حياتهم، تزيد لديهم مخاطر البدانة مستقبلا.

خلص أطباء إلى أن الأشهر الستة الأولى في حياة الطفل تلعب دورا حاسما في تحديد بدانته أو نحافته حين يكبر. وقال أطباء من جامعة هارفارد الأميركية، حسب وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «إن الشهور الأولى في حياة الرضيع تشكل الأساس الذي يحدد بعد ذلك نمو شكله الجسماني».

وكان الأطباء قد فحصوا بيانات 559 أما وأطفالهن، وتبين لهم أن الأطفال الذين يزيد وزنهم بشكل كبير خلال الأشهر الستة الأولى من حياتهم، تزيد لديهم مخاطر البدانة مستقبلا.

 وسجل القائمون على الدراسة، البيانات الخاصة بأوزان الأطفال مقارنة بأطوالهم، وراقبوا نمو أجسادهم إلى أن بلغوا 3 أعوام.

 وخلصوا من ذلك كله، إلى الإقرار بارتفاع نسبة ما تسببه البدانة من مخاطر وزيادة الوزن بنسبة 40% لدى الأطفال، الذين يزيد وزنهم بسرعة خلال أول 6 أشهر من حياتهم، على عكس الأطفال الذين كان وزنهم قليلا وقت الولادة وبعدها.

وقالت السي تافراس، المشرفة على الدراسة، إنها لا ترغب في المبالغة في تقييم ما تم التوصل إليه من نتائج، إذ «لا يزال هناك الكثير من الأمور التي يتحتم علينا فهمها، ولكن هذا لا ينفي أن للشهور الأولى في حياة الطفل تأثيرا كبيرا للغاية، وربما طويل المدى».