Top
موقع الجمال

شارك

الصحة العامة

منظمة الصحة العالمية: قريبا سيجتاح فيروس أنفلونزا الخنازير كوكب الأرض بأسره

تاريخ النشر:25-07-2009 / 12:00 PM

المحرر: خاص الجمال - عمرو لبيب

منظمة الصحة العالمية: قريبا سيجتاح  فيروس أنفلونزا الخنازير كوكب الأرض  بأسره

وفقا  لمنظمة الصحة العامية  : قريبا سيجتاح  فيروس الأنفلونزا A/H1N1 كوكب الأرض  بأسره .

وفقا لتقرير منظمة الصحة العالمية الصادر يوم الجمعة 24 يوليو، فأن انتشار فيروس انفلونزا  H1N1 يقترب من اجتياح كوكب الأرض بنسبة 100 ٪.

وما يقرب من 800 شخص لقو حتفهم وأصيب مئات الآلاف من الناس في جميع أنحاء العالم بعدوى هذا الفيروس.

بعد مرور أربعة أشهرفقط علي ظهور أولى حالات الأنفلونزا A/H1N1 في المكسيك، فإن الفيروس يمكن أن ينتشر في العالم أجمع.

وقال المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية غريغوري هارتل اليوم الجمعة: "إذا اعتبرتم  أن انتشار هذا الفيروس قد وصل إلى 160 من 193 دولة من الدول الأعضاء (بمنظمة الصحة العالمية)، فنحن نقترب من 100 ٪، ولكن ذلك الأمر لم يتم بعد"، وأضاف:"وفيما يتعلق بحبالات الوفاة، أعتقد أن العدد أصبح يقترب من 800 حالة وفاة ".

الرقم السابق الذي قدمته منظمة الصحة العالمية يوم الثلاثاء الماضي  كان أكثر من 700 حالة وفاة، وفي 11 في يونيو الماضي، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن العالم  أصبح  في حالة وباء.

ومنذ ذلك الحين، انتشر المرض بشكل غير مسبوق وفقا لمنظمة الصحة العالمية التي أكدت أن"خلال الأوبئة التي حدثت في الماضي، استغرقت فيروسات الانفلونزا أكثر من ستة أشهر لكي تنتشر على نطاق واسع مثل الفيروس الجديد H1N1  الذي انتشر في أقل من ستة أسابيع".

ومع ذلك، فإن خبراء منظمة الصحة العالمية "قد  استنتجوا أعراضا خفيفة لدي الأغلبية الساحقة من المرضى الذين يمتثلون عادة للشفاء، وحتى من دون علاج طبي في غضون أسبوع واحد بعد ظهور أولي الأعراض".

وتخشى منظمة الصحة العالمية علي الأخص من تحور الفيروس، وأضاف غريغوري هارتل : "إننا بحاجة إلى معرفة أنه قد تكون هناك تغييرات وعلينا أن نكون مستعدين لذلك، في الوقت الراهن، لم نلاحظ أي تغيير في سلوك الفيروس".

اللقاحات ستكون متوفرة في الخريف
وقال المسؤول الأول بمنظمة الصحة العالمية: "إن  أولي جرعات اللقاح يجب أن تكون متاحة في مطلع الخريف في النصف الشمالي من الكرة الأرضية".

لكن منظمة الصحة العالمية لاتعرف ما إذا كان يلزم إعطاء جرعة واحدة أم  جرعتين للحصول على المناعة ضد المرض، والتجارب السريرية بدأت مؤخرا في بعض البلدان، وسوف نعرف المزيد في غضون بضعة أسابيع بعد الحقن الأولى.

وطمأن المتحدث قائلا: "لوحظ عدد قليل من الحالات المقاومة لعقار تاميفلو المضاد للفيروسات الذي غالبا ما يستخدم ضد الفيروس، وهي في انتظار اللقاح ولكنها "ليست مرتبطة فيما بينهما ".

الأطفال والشباب هم الأكثر تضررا، ولكن منظمة الصحة العالمية لا تزال حذرة، وهناك عدة افتراضات فالذين يتعرضون لحالات أكثر شدة للمرض قليلا هم  في عمر أكبر من الأطفال في سن الدراسة والمراهقين".