محكمة سعودية تبطل عمل النساء والرجال في مكان واحد

حكم ديوان المظالم يجيز عمل النساء في محلات مستقلة لا يعمل فيها ولا يشتري منها الرجال لتأخذ راحتها من ناحية اللباس طوال وقت الدوام
حكم ديوان المظالم يجيز عمل النساء في محلات مستقلة لا يعمل فيها ولا يشتري منها الرجال لتأخذ راحتها من ناحية اللباس طوال وقت الدوام

 قررت محكمة سعودية في الرياض الأربعاء 30 مايو/أيار الجاري إلغاء قرارات أصدرتها وزارة العمل تتعلق بالسماح للنساء العمل مع الرجال في مكان واحد، بحسب مصدر قانوني.
 
وقال المحامي محمد الزامل -لوكالة فرانس برس- إن "الحكم الذي أصدره ديوان المظالم ألغى فقرة من قرار وزير العمل كانت تسمح لأصحاب المحلات بتوظيف النساء والرجال في مكان واحد".
 
وأضاف أن الحكم القابل للاستئناف "لم يتعرض مطلقا إلى عمل المرأة، إنما لتطبيقاته". ونظرت المحكمة في دعوى رفعها أحد رجال الأعمال ضد وزارة العمل يطلب فيها إلغاء إلزام أصحاب المحلات التجارية توظيف النساء مع الرجال معا.
 
وتابع الزامل أن "حكم ديوان المظالم يجيز عمل النساء في محلات مستقلة لا يعمل فيها ولا يشتري منها الرجال لتأخذ راحتها من ناحية اللباس طوال وقت الدوام".
 
وأوضح الزامل أن "كثيرا من النساء يقدمن لاضطرارهن للبقاء حتى الحادية عشرة ليلا في العمل، وهذا غير مناسب، خصوصا إذا كن متزوجات ولديهن أطفال".
 
وأضاف: "لذا تفضل النساء العمل في قطاع التربية رغم الرواتب القليلة؛ لأن البيئة الاجتماعية مناسبة أكثر...) من المفترض في الوزارة أن تعيد النظر في تطبيقات القرار بشكل يشجع عمل المراة". ويؤكد الحكم أن عمل المرأة سيكون في محلات لا يدخلها الرجال حتى المتسوقين مع نسائهن.