Top
موقع الجمال

شارك

حول العالم

بوسنيان يتواعدان على الإنترنت ويكتشفان أنهما زوجان .. ومحاولات علي الأنترنت لمنعهما من الطلاق

تاريخ النشر:23-09-2007 / 12:00 PM

بوسنيان يتواعدان على الإنترنت ويكتشفان أنهما زوجان .. ومحاولات علي الأنترنت لمنعهما من الطلاق

قرر زوجان شابان من بلدة زينيتشا في وسط البوسنة الطلاق بعد أن أدرك كل منهما أنه خدع الآخر على الانترنت.

وكانت سناء، 27 عاما، وعدنان، 32 عاما، قد استخدما لقبي «سلاتكيتشا» (حبيبة) و «برينس رادوستي» (أمير السعادة) عندما التقيا في غرفة دردشة على الانترنت.وخلال شهرين من اتصالهما على الأنترنت توثقت علاقتهما وفتحا قلبيهما لبعضها بعضا، وناقشا مشكلاتهما اليومية ومشكلات زواجهما، بالإضافة إلى حبهما السري الذي كشفا عنه أخيرا وتفهما بعضهما بعضا. وقالت سناء: «لقد وقعت في الحب مرة أخرى.. إنني جميلة وأعتقد أنني وجدت في نهاية المطاف شخصا يفهمني، يعيش موقفا مماثلا ألا هو زواجه التعيس مثلي تماما».

وكان كل من الاثنين يعتقد أنه وجد توأم الروح وشريك الحياة لبقية حياتهما لذلك اتفقا على موعد للقاء بعضهما بعضا في نهاية الامر.وأصيبا بصدمة عندما أدركا أنهما يعرفان حقا بعضهما بعضا، حيث أنهما متزوجان منذ عدة سنوات.

وقال عدنان «إن الامر كان صعبا للغاية بالنسبة لي، لأن الحبيبة التي قالت لي الكثير من الأشياء الطيبة وتتفهمني هي في الواقع المرأة التي أنا زوجها والتي لم تقل لي على الاطلاق تلك الكلمات».

وقرر الزوجان الطلاق متهمين بعضهما بعضا بالخداع. ونشر الكثير من محبي الدردشة تعليقاتهم على الأنترنت داعين الزوجين الى أن يعيدا التفكير في طلاقهما.

وقال أحد المعلقين: «إنهما فتحا قلبيهما لبعضهما بعضا وأكدا مجددا أنهما يكنان مشاعر من الحب لبعضهما بعضا لذلك يتعين أن يبقيا معا».