Top
موقع الجمال

شارك

كلام في الحب

تصرفات يظن الرجل أنها تضعفه بينما تتمناها المرأة منه

تاريخ النشر:15-09-2015 / 02:17 PM

المحرر: خاص الجمال - شروق عبد الرحيم

 تصرفات يظن الرجل أنها تضعفه بينما تتمناها المرأة منه
باتت المرأة الآن تعرف الكثير وتتعلم أشياء وأفعال كانت تقتصر في السابق على الرجال وحدهم دون النساء فلم يعد هناك مانع من تغييرها لإطارات سيارتها الفارغة، ولم يعد هناك ما يعوق اشتغالها واقتحامها للعديد من المجالات الرجولية في العمل والبيت أحياناً؛ فتساعد زوجها في صيانة بعض الأشياء المنزلية لتوفر له النقود والوقت أثناء اشتغاله هو بعمله، بالإضافة لقيامها بالواجبات والأعباء المنزلية وتربية الأطفال، ولا ترى المرأة عيبا في ذلك أبداً ولا تقليلا من كرامتها بل تجد في ذلك مهارات جديدة تكتسبها.
 
وذلك على عكس كثير من الرجال الذين قد يبتعدون عن القيام ببعض الأشياء التي يُشاع عنها في مجتمعاتنا أنها من اختصاص النساء أو صفاتهم لتجنب أن يقال عنه أنه ليس رجلا قويا أو تنظر إليه امرأته هكذا وتجد فيه ضعفاً، وكل هذا بالطبع كلام خاطئ لأن هناك أفعال كما ذكرنا من قبل تشتهر بها النساء ولكن تتمنين أن يشاركهن فيها الرجال، وللتعرف على تلك الصفات والأفعال طالعوا معي ما يلي:
التصرفات التي لا يريد الرجال القيام بها:
1- الطبخ/ الطهو
تتمنى المرأة أن يشاركها رجلها في الطهو وتحضير الطعام بينما قد يجد هو في ذلك عيباً وانتقاصاً من رجولته ويرجع ذلك للتربية التي نشأ عليها بأن الطهو من مهمات المرأة فقط ولا يصح تدخل الرجل به أو وقوفه في المطبخ، ولكن الحقيقة أن المرأة ترغب بأن يفعل الرجل ذلك باعتباره برهاناً ودليلاً على حبه لها وكنوع من أنواع إظهار المودة والتعاطف بحمله عنها بعضاً من الأعباء حتى ولو بمباشرة الطعام فقط أثناء طهيه أو تقديمه وليس بإعداده من الألف للياء.
 
2- البكاء
نعم قد يستغرب البعض تلك الكلمة (البكاء) ولكنها من الأشياء التي تتمنى المرأة أن تجدها في شريك حياتها فيعبر بها عن نفسه وحاله عندما يشعر بالضيق، فهي وسيلة بشرية رائعة لكل الجنسين للتعبير عن الضيق والحنق والتخلص من التوتر أيضاً، ومن المتفق عليه بالطبع أن البكاء قد لا يكون جيداً على الإطلاق عندما يزيد عن المعقول فيتجاوز المشاعر الحساسة ليتحول إلى أمر مزعج (بالنسبة للجنسين أيضاً).
 
3- اللعب مع الأطفال
الأمهات في جميع أنحاء العالم تهتممن لأمر أطفالهن وتحملن المسئولية الكبرى وتقريباً تحملن جميع أعبائهن، لذا من الجيد بل والضروري أن يشارك الأب أولاده المرح واللعب وأن يقود عائلته للخروج في نزهة رائعة تجمعهم سوياً. 
 
4- الرومانسية والإطراء
ما المانع أن يُطري الرجل على جمال امرأته وعلى ذوقها في ثوبها الجديد وإخبارها كم تبدو جميلة وذلك مثلاً لدى خسارتها بعض الكيلوجرامات الزائدة من وزنها ونجاح حميتها الغذائية، فتلك الأفعال لن تنتقص من رجولته بل ستزيدها وسيكبر في نظر امرأته.
 
5- الاهتمام بالمظهر 
تهتم المرأة بمظهرها الخارجي وجمالها بدءاً من نظافة الجسم بأخذ الحمام وإزالة شعر الجسم الزائد وترطيب الوجه والجسم والتعطر والاهتمام بالملابس (البيت والخروج)، وللعلم أن الاهتمام بالمظهر والشكل الخارجي أمر لابد ألا يقتصر على الزوجة وحدها فلابد للزوج أن يهتم أيضاً بنظافة جسمه بالتخلص من رائحة العرق و إزالة شعر جسمه الزائد (تحت الإبطين والعانة)، بالإضافة لقص وتهذيب شعر الرأس والذقن.. حيث إن الجمال لا يقتصر على المرأة وحدها وليس هو مطلب يحتكره الرجل في امرأته بل من حقها أيضاً أن تجد من زوجها ما يسعدها ويجذبها إليه بالتجمل والتأنق والاهتمام بالمظهر ليس فقط أثناء الخروج للعمل وملاقاة الأصدقاء وإنما في بيته أيضاً وأولاً.