Top
موقع الجمال

شارك

الصحة النفسية

الأطفال أصحاب السلوك العدوانى أكثر عرضة للأرق

تاريخ النشر:07-09-2019 / 07:03 PM

الأطفال أصحاب السلوك العدوانى أكثر عرضة للأرق

كشفت الأبحاث أن الأطفال الذين يتصرفون بشكل سيء "السلوك العدوانى" أكثر عرضة للمعاناة من الأرق عندما يكونون بالغين.

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، قام العلماء في جامعة فليندرز في أستراليا بتحليل بيانات من 25 ألف طفل، تم تتبعهم جميعًا حتى بلغوا سن 42 عامًا.

وأظهرت النتائج أن الذين عانوا من مشكلات سلوكية حادة في سن الخامسة كانوا أكثر عرضة بنسبة 40% للإصابة بالأرق لاحقًا في الحياة.

وشملت السلوكيات السيئة الكذب والعصيان والتسلط والسرقة وتدمير الممتلكات والقتال.

ويعتقد أن المشكلات السلوكية في الطفولة يمكن أن تؤدي إلى مشاكل مماثلة في البالغين أو ضعف الصحة العقلية، إذا لم يتم التصدي لها في وقت مبكر.

وتم نشر نتائج الدراسة - التي أجريت على مدى أكثر من 37 عامًا - في مجلة Open Network التابعة للجمعية الطبية الأمريكية.