Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

خطيبة الأمير هاري أول أمريكية من أصول أفريقية في العائلة المالكة

تاريخ النشر:28-11-2017 / 03:11 PM

خطيبة الأمير هاري أول أمريكية من أصول أفريقية في العائلة المالكة

زف قصر "باكينغهام" الملكي، أمس الأحد 27 نوفمبر، خبر إعلان خطوبة الأمير هاري، نجل ولي عهد بريطانيا، على الممثلة ميغان ماركل، بعد أن شككت وسائل إعلام في إتمام قصة حبهما، بسبب نشأتها وطبيعة عملها، غير المتلائمة مع عادات وتقاليد الأسرة الحاكمة البريطانية.

ولكي نوفر عليك عناء البحث على "غوغل"، فإليك 7 معلومات، قد تكون على علم بها عن ميغان ماركل، أحدث المنضمين إلى الأسرة المالكة البريطانية، والتي تشبه قصة حبها للأمير هاري، قصة سندريلا التي تحول حلمها إلى حقيقة:

1- أمريكية الجنسية
هي أمريكية الجنسية، ومولودة بتاريخ 4 أغسطس عام 1981، في مدينة تورنتو الأمريكية، بينما نشأت في مدينة لوس أنجلوس، وانفصل والدها عندما كانت تبلغ من العمر ست سنوات، ولكنها ظلت قريبة منهما، أثناء تنشأتهما لها في لوس أنجلوس، ودرست في مدرسة كاثوليكية خاصة بالفتيات فقط، ثم درست المسرح في جامعة نورثويسترن في شيكاغو.

2- أبرز أعمالها الفنية
شاركات ميغان ماركل في عدد من الأفلام الأمريكية المعروفة، منها الجزء الأول من الفيلم الكوميدي "Horrible Bosses"، من إنتاج عام 2011، ولكن كان المسلسل التليفزيوني "Suits" هو السبب الرئيسي وراء شهرتها. ومن المقرر أن يكون الموسم السابع من "Suits" المعروض في 2018، هو آخر مشاركات ميغان الفنية.

3- أول مرة في العائلة المالكة البريطانية
ستكون ميغان هي أول امرأة أمريكية من أصول أفريقية تنضم إلى العائلة المالكة البريطانية. وكانت ميغان صرحت لمجلة "إيل"، أن والدها قوقازي، بينما والدتها أمريكية من أصول أفريقية، وأنها نصف بيضاء ونصف سمراء.

4- لقبها الملكي
على الرغم من أصولها الأمريكية، إلا أنه فور زواج ميغان ماركل من الأمير هاري، ستتقلد إما منصب أميرة أو دوقة.

5- زوجة سابقة
لميغان ماركل تجربة سابقة مع الزواج، فهي كانت متزوجة من المنتج الفني تريفور إنغلسون، في عام 2011، وانفصلا في عام 2013، ولكن هذا لن يؤثر على زواجها من الأمير هاري؛ إذ أن والده الأمير تشارلز ولي العهد انفصل عن والدته الأميرة الراحلة ديانا، وتزوج من كاميلا باركر في عام 2005.

6- فارق العمر
تكبر ميغان ماركل الأمير هاري بثلاث سنوات.

7- العمل الخيري
لدى ميغان ماركل تاريخ من العمل الخيري والإنساني، فهي سفيرة عالمية لمنظمة "World Vision Canada"، كما أنها دائما تدعو للمساواة بين الجنسين، من خلال عملها كمحامية في منظمة "الأمم المتحدة".

ولميغان حاليا كلبان أنقذتهما من التشرد، أحدهما من سلالة بيغل ويدعى "غاي"، والآخر من سلالة شيبرد ويدعى "بوغارت"، كما أنها امتلكت 30 كلبا طوال حياتها.