Top
موقع الجمال

شارك

رشاقة

مشاهدة التليفزيون لفترات طويلة تصيب الأطفال بالبدانة

تاريخ النشر:12-12-2019 / 01:50 PM

مشاهدة التليفزيون لفترات طويلة تصيب الأطفال بالبدانة

أوصت دراسة طبية حديثة الآباء والأمهات بضرورة مراقبة عدد ساعات مشاهدة أطفالهم للتلفزيون، محذرين من أن إفراط أطفالهم في مشاهدة التلفزيون قد يؤدي إلى وقوعهم فريسة للبدانة.

وقال الدكتور روايد باوكيد، الباحث في مستشفى (ديل مار) في نيويورك "إن تحديد العادات المرتبطة بزيادة الوزن والسمنة في المراحل المبكرة من الحياة يمكن أن يساعدنا في تحديد الاستراتيجيات الوقائية ضد الأمراض الأخرى، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية والتمثيل الغذائي أثناء مرحلة البلوغ".. فقد حلل الباحثون خمس عادات من نمط الحياة: النشاط البدني، ووقت النوم، ووقت التلفزيون، واستهلاك الأغذية المستندة إلى النباتات واستهلاك الأغذية فائقة المعالجة.

وقد استندت الدراسة - التي نشرت في مجلة طب الأطفال السمنة - على بيانات من 1480 طفلا.. طُلب من الآباء إكمال استبيانات مختلفة حول عادات نمط حياة الأطفال في سن الرابعة. ولحساب التأثير الصحي لهذه العادات، قام الباحثون بقياس مؤشر كتلة جسم الأطفال (BMI) ومحيط الخصر وضغط الدم عند عمر أربع وسبع سنوات.

وأظهرت النتائج أن الأطفال الذين كانوا أقل نشاطًا وقضوا وقتًا طويلًا أمام التليفزيون في عمر أربع سنوات كانوا أكثر عرضة لخطر الإصابة بفرط الوزن والسمنة ومتلازمة التمثيل الغذائي عند بلوغهم السابعة من العمر.

كما قام الباحثون بقياس الوقت الذي يقضيه الأطفال في أنشطة أخرى مستقرة، مثل القراءة والرسم والألغاز. ومع ذلك، لا يبدو أن هذه الأنشطة مرتبطة بزيادة الوزن أو السمنة، وأوضحوا أنه عندما يشاهد الأطفال التلفزيون يرون عددًا هائلًا من الإعلانات عن الطعام غير الصحي"، وهو ما قد يشجعهم على استهلاك هذه المنتجات".

وتحتوي الوجبات السريعة وسابقة التجهيز، مثل المعجنات والمشروبات الحلوة ومنتجات الحبوب المكررة، على نسبة عالية من السكر والملح والدهون المشبعة ومنخفضة القيمة الغذائية.

وأظهرت الدراسة أن كمية عالية من هذه المنتجات في أربع سنوات من العمر ارتبط مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم في سبع سنوات من العمر، علاوة على ذلك، فإن مشاهدة التلفزيون "لا تشجع النشاط البدني وتقطع وقت النوم"، كما أوضحت سيلفيا فرنانديز، باحثة بعد الدكتوراه في معهد برشلونة للصحة العالمية.

ولاحظ الباحثون - أيضا - أن الوقت الكافي للنوم في مرحلة الطفولة المبكرة ضروري للسيطرة على الوزن لاحقًا في مرحلة الطفولة. كما خلصت الدراسة إلى أن صحة البالغين تعتمد على إنشاء عادات نمط حياة صحية خلال فترة التلفزيون محدودة في الطفولة، والنشاط البدني خارج المناهج، والحصول على ما يكفي من ساعات النوم، وتناول الكثير من الخضروات وتجنب الأطعمة المصنعة للغاية.