Top
موقع الجمال

شارك

سكووب

كارلا بروني تطالب بحظر بيع حقيبة عليها صورتها عارية

تاريخ النشر:14-12-2008 / 12:00 PM

كارلا بروني تطالب بحظر بيع حقيبة عليها صورتها عارية
صورة كارلا بروني عارية على حقيبة العلامة Pardon التجارية

طالبت سيدة فرنسا الأولي والمغنية كارلا بروني  بفرض حظر على بيع حقيبة تبدو فيها عارية و125،000 يورو مقابل الأضرار الناجمة "الاجتماعية والأدبية". وسوف تنظر القضية يوم الأثنين.

وأقامت تييري هرتسوغ محاميية كارلا بروني ساركوزي دعوى يوم الخميس 12 ديسمبر ضد شركة Pardon بجزيرة ريونيون التي طرحت للبيع"حقيبة تسوق" عليها صورة عارية لزوجة رئيس الدولة.

وطبقا لأحد المصادر من ريونيون صرح إقبال الهون مراسل تييري هرتسوغ لوكالة فرانس برس :"هذه الحقيبة  تمثل إهانة لصورة كارلا بروني ساركوزي بغير موافقة منها لأهداف الإعلان والتسويق، وقال أن القضية سوف تنظر يوم الأثنين من قبل قاض من المحكمة الابتدائية (TIG) من سان دنيس .

125،000 يورو  تعويضا عن الأضرار"
وقال اقبال الهون : "سنطالب بفرض حظر على بيع هذا المنتج  و125،000 يورو تعويضا عن الأضرار المعنوية والأدبية " والتي سيتم دفعها إلي المؤسسات الخيرية .

صدرت الحقيبة المصنوعة من الكتان في أوائل شهر ديسمبر حيث طرحت للبيع حصريا في جزيرة ريونيو وكان من المنتظر طرحها في الأسواق بالعاصمة الفرنسية باريس، الحقيبة عليها رسم على شكل كارلا بروني بالأبيض والأسود.

وقد اختارت علامة  PARDON التابعة لجزيرة ريونيون والمتخصصة في صنع التي شيرتات وملابس الشاطئ اختارت صورة التقطها ميشال كومت من قبل عام 1993، هذه الصورة أثارت جلبا كبيرا كبيرة في الربيع الماضي عندما أقيم مزاد في دار كريستيز في نيويورك.

وتنطق كارلا في الصورة عبارة "Mon mec aurait du m’acheter du Pardon! بمعني "بلادي  سوف تشتري من Pardon!".

الحقيبة تباع بثلاثة يورو أو تهدي إلي العملاء  مقابل أي مشتريات ب 5 يورو.

وصرح بيتر ميرتز مدير  شركة Pardon  لوكالة فرانس برس أن الحقائب قد صنعت من 10،000 نسخة، وأنها أهديت معظمها للعملاء وليس للبيع." وبرر استخدام صورة  كارلا بروني ساركوزي أنها "إمرأة عامة".

على موقعها على شبكة الانترنت، اعتزت شركة Pardon بقيمة الحقيبة مؤكدة أنها الأولي في سلسلة من المنتجات الجيدة ".

والواقع فإن شركة Pardon، المتخصصة في الملابس الجاهزة للمصايف والتي شيرتات قد تصدرت عناوين الصحف عدة مرات.

في ديسمبر 2007، ظهرت صور ملكة جمال فرنسا 2007 فاليري بيج التي اثارت  فضيحة.

وكانت ترتدى ملابس للعلامة مصورة في أوضاع  موحية.

ولدعم ملكة جمال، أصدرت شركة Pardon تي شيرتات عليها رسم لقبعة جنفيف دو فونتوني رئيسة لجنة ملكة جمال فرنسا مصورة علي نعش تعلوها عبارة  "كل شخص له اعتقاده الخاص".

وأشعلت العلامة التجارية التي تحمل شعار الشيطان غضب مطران ريونيون بسبب بيع سلاسل تزينها صورة العذراء.